أسعار النفط و الفائدة الأمريكية

0
32

شهدت الأسواق الأسيوية اليوم الأربعاء، انخفاضا كبيرا في أسعار النفط في تعاملاتها الصباحية متأثرة بمخاوف مما قد سيسفر عنه اجتماع البنك المركزي الأمريكي حول رفع أسعار الفائدة.
فبعد أن ارتفع سعر الخام الأمريكي الخفيف بحوالي دولار أمس الثلاثاء، عاد اليوم الأربعاء عند الساعة 06:10 بالتوقيت العالمي ليسجل تراجعا كبيرا بنحو 24 سنتا ليستقر في 37.11 دولارا للبرميل. وقد كان يوم الاثنين قد هوى إلى 34.53 دولار إلا انه لم يبلغ بعد 32.40 دولار كأدنى مستوياته منذ بداية الأزمة المالية سنة 2008، وذلك حسب وكالة رويترز .

ترقب قرار البنك المركزي الأمريكي حول الفائدة الأمريكية

أغلق أمس الثلاثاء سعر العقد مرتفعا بنحو 53 سنتا ليبلغ 38.45 دولار للبرميل كأول ارتفاع له خلال ثمانية أيام. وذلك بعد أن كان سعر خام برنت قد نزل 19 سنتا إلى 38.26 دولار.
ومازال شبح الفائدة الأمريكية يخيم على أسواق النفط العالمية مما يجعل المستثمرين يعيشون حالة من الترقب والانتظار مما سيخرج به اجتماع البنك المركزي الأمريكي حول ما إذا كان سيلجأ إلى رفع سعر الفائدة أم سيظل منخفظا عند عتبة الصفر كما كان منذ عشر سنوات وما إذا كان رفع الفائدة سيأثر على أسعار النفط العالمية  أم لا.

انخفاض أسعار النفط في انتظار قرار المركزي الأمريكي

من البديهي أن تتراجع أسعار النفط في الأسواق العالمية بعدما كانت قد انتعشت في الجلسة السابقة نظرا لحالة الخوف و الترقب التي تسود الأسواق مما قد ينتج عن اجتماع المجلس الاحتياطي الاتحادي حول مستويات المخزون الأمريكي وموضوع رفع أسعار الفائدة الأمريكية ،وفقا لما قاله مايكل مكارثي كبير محللي السوق لدى سي.ام.سيما ركتس في سيدني.
وفي ظل انخفاض أسعار النفط تكون الأسواق الخليجية قد تكبدت خسائر كبيرة لا محالة ستأثر سلبا على اقتصاداتها، بعدما كانت قد حققت مكاسب هامة أبعدت أسعار النفط عن بلوغ أدنى مستوياتها خلال 11 سنة.

إقرأ أيضا:
مصير اقتصاد الدول العربية في ظل تفاقم المشاكل الحالية
خلافات عميقة بالمؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالمية في نيروبي
تصريحات ترامب تؤثر سلبا على مؤشرات اقتصاد الوطن العربي

لا تعليقات