الناتج المحلي الإجمالي الكندي يتراجع إلى النطاق السلبي مسجلاً 0.4 في المائة

0
14

لم يطرأ أي تغيير على النمو في الناتج المحلي الإجمالي الكندي خلال شهر أكتوبر المنصرم في كندا مقارنة بالشهر السابق، (سبتمبر)، وفق ما أفادته اليوم وكالة الإحصاء الكندية.
أظهرت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم انكماشا غير متوقع في الناتج المحلي الإجمالي الكندي مقداره -0.4 في المائة ، و هذا التراجع جاء في شهر سبتمبر الماضي مما يشير إلى أن الربع الثالث الماضي ربما يكون قد حقق انكماشا، و هذا ما يشير إلى أن الاقتصاد الكندي ما زال يواجه ضغوطاً كبيرة، قد يكون مصدرها الرئيسي الانخفاض الكبير الذي تشهده أسعار السلع في العالم، على رأسها أسعار النفط.
و تسجل كندا بذلك ثاني انكماش اقتصادي منذ ست سنوات، بعد نهاية 2008 و بداية 2009.

الناتج المحلي الإجمالي الكندي

وصل النمو في الناتج المحلي الإجمالي إلى مستوى +0.5 في المائة في أحد أشهر منتصف سنة 2015 إلا أن أغلب الأشهر المتبقية شهدت انكماشا في الاقتصاد و هذا دليل على ضعف في البنية الاقتصادية مما لا يخبرنا خيرا على اقتصاد كندا.
السبب الرئيسي وراء ذلك يتمثل في تراجع العائد من قطاع النفط و الطاقة و هو الداعم الأساسي للنمو في ظل ضعف و انهيار أسعار النفط الخام و التي وصلت إلى أدنى مستوياتها في السنوات القليلة الماضية.

الناتج المحلي الإجمالي الكندي

يعتمد الاقتصاد الكندي على السلع بشكل كبير،و قد أشار تقرير البنك الكندي إلى مخاطر كبيرة لاستمرار انخفاض أسعار السلع لفترات زمنية طويلة و متوسطة الأمد.
أشارت بيانات النمو في الناتج المحلي الإجمالي الكندي في مبيعات التجزئة نمواً مقداره 0.1 في المائة، لكن هذا النمو لا يعتبر شيئا مقارنة مع الانكماش الذي شهده هذا الأخير في السابق و الذي كان مقداره -0.4 في المائة، فبيانات مبيعات التجزئة رغم أنها تظهر ارتفاعاً إلا أنه لا يمكن أن يكون إلا ارتفاعا جد طفيف بقياس نمو مبيعات التجزئة في القيمة الأساسية.

الناتج المحلي الإجمالي الكندي

بسبب هذه البيانات، انخفض سعر صرف الدولار الكندي، و بذلك ارتفع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي ليلامس مستويات 1.3393 مقارنة في الأدنى الذي تحقق اليوم عند 1.3308.

إليك عزيزي القارئ مقالات أخرى:
شركة تيلوس الكندية تدفع 7.34 ملايين دولار تعويضا لزبنائها
انخفاض أسعار النفط و صعود الدولار
انخفاض الذهب للجلسة الثالثة على التوالي مع ارتفاع مؤشر الدولار

لا تعليقات