المغرب يستكمل تحقيق أهداف الألفية للتنمية

0
29

صرح خبراء في المندوبية السامية للتخطيط أن مسلسل التنمية الاجتماعية والاقتصادية الذي انطلق منذ عشر سنوات تقريبا مكن المغرب من تحقيق معظم أهداف الألفية للتنمية كما سطرتها المجموعة الدولية في أفق سنة 2015، وهو الأمر الذي جعله في صدارة الدول الإفريقية في هذا المجال، زيادة على ذلك فالمغرب يعتبر الأول إفريقيا في مؤشر التجارة الحدودية.
يواصل المغرب تحقيق نتائج إيجابية في مجال محاربة الفقر حيث تمكن من تجاوز الهدف المتعلق بمعدل الفقر المقاس حسب عتبة الأمم المتحدة أي مقياس دولار للفرد في اليوم الواحد، كما سجل معدل الفقر تراجعا حيث انتقل من 0.6 في المائة سنة 2008 إلى 1.8 في المائة سنة 2015 وذلك تنفيذا لأهداف الألفية المتعلقة بتقليص الفقر المدقع والجوع. إلا أنه بالرغم من الجهود المبذولة فلم يتم التقليص من الفوارق الاجتماعية التي حافظت على استقرارها، الشيء الذي يهدد المكتسبات في مجال محاربة الفقر والهشاشة.
وأضافوا أن المغرب بموافقته على الأهداف الألفية حقق أيضا تقدما في المجال الصحي حيث تمكن من التحكم في عدد من المشاكل الصحية،خاصة المشاكل المتعلقة بوفيات الأمهات والأطفال دون سن الخامسة، والتي انخفضت على التوالي بحوالي 60 في المائة و66 في المائة خلال عشرين السنة الأخيرة.
وفي ما يخص تعميم التعليم الابتدائي، تتمثل أهداف الألفية في هذا المجال في رفع نسبة تعليم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 و11 سنة من 52.4 بالمائة في عام 1990 ليصل إلى 96.6 بالمائة خلال العام الدراسي الماضي، كما تراجعت نسبة الانقطاع عن الدراسة لتستقر عند معدل 3.2 بالمائة.

مركز الجزيرة للدراسات والأبحاث

كما أشاد تقرير صدر مؤخرا عن مركز الجزيرة للدراسات والأبحاث بالسياسة الاقتصادية للمغرب خلال السنوات الأخيرة بالرغم من الأزمة المالية التي تعاني منها شركة سامير مسجلا بذالك تحسنا ملحوظا للاقتصاد الوطني والانتقال من دائرة تأثير الريع إلى دائرة التأثير الإنتاجية، عن طريق ازدهار الأنشطة التصديرية للمغرب بالمقارنة مع الواردات، وبخصوص المحصلة الاقتصادية للمملكة، أشار التقرير إلى مشاريع بنيوية في السياسة الاقتصادية والتي تتجلى في البرامج القطاعية الكبرى مؤكدا على ضرورة الإشادة بمجموع المبادرات المتخذة وعلى رأسها مخطط المغرب الأخضر كأساس داعم للأمن المائي والغذائي، وبرنامج إكسير للفلاحة التعاونية، والذي مكن من الحصول على جائزة المنظمة العالمية للأغذية والزراعة لبلوغه أهداف الألفية المتعلقة بمحاربة الفقر والمجاعة سنتين قبل الموعد المحدد لها.

إليك عزيزي القارئ اقتراحات أخرى:
الخطوط الملكية المغربية تطلق رحلة يومية ثالثة على خط الدار البيضاء-دكار
التحديات التي ستعيق تقدم صناعة التمويل الإسلامي بالمغرب
تثبيت بنك المغرب سعر الفائدة في نسبة 2.50 في المائة

لا تعليقات