قيمة التحويلات المصرفية للأجانب العاملين في دول الخليج

0
49

أشار التقرير عن مؤسسة المركز المالية الكويتية في دراسة اقتصادية أنجزتها أن العمال الأجانب بالخليج، حولو 100 مليار دولار لبلدانهم في سنة 2014.
وقال رئيس قسم البحوث الاقتصادية في المركز المالي الكويتي راغو منداغواتور، أن قيمة التحويلات المصرفية هذا العام كانت أكبر منها عام 2010 بمرتين، مما يدل على ازدهار متميز.
و يبلغ عدد العمالة الوافدة في دول مجلس التعاون الخليجي حوالي 25 مليون نسمة من المقيمين فيها، و هو ما يعادل عدد سكان السعودية التي وضعت خطة من أجل إصلاح اقتصادها.

و سكان قطر و الإمارات و البحرين و سلطنة عمان، و تابع راغ منداغواتور مدير الدراسات الاقتصادية في مؤسسة المركز المالية الكويتية، أن قيمة الأموال التي يتم تحويلها من طرف العاملين في دول الخليج في تزايد مستمر.

التحويلات المصرفية

و يقدر الإجمال المحول للأموال حوالي 6.2 في المائة من مجموع الناتج المحلي لدول الخليج، نقلا عن ما جاء في الدراسة الاقتصادية، و يعد نسبة جد مرتفعة إذا ما قارناها مع قيمة التحويلات المصرفية للأجانب في الولايات المتحدة الأمريكية 0.7 من مجموع الناتج المحلي و بريطانيا 0.8 في المائة.
و تتصدر السعودية القائمة فيما يخص قيمة التحويلات التي تبلغ 44 مليار دولار، و تأتي في المرتبة الثانية دولة الإمارات حيث تبلغ قيمة التحويلات فيها حوالي 29 مليار، تليها الكويت بنسبة 12 مليار و أخيرا قطر التي سجلت فيها قيمة التحويلات 9.5 مليار.

التحويلات المصرفية و العمال الأجانب

و بأتي غالبية المغتربين إلى الخليج من الهند و مصر و الفلبين وبنغلاديش و باكستان، بالإضافة إلى إندونيسيا و سريلانكا و اليمن.
و يعزى ارتفاع مستوى التحويلات إلى القيود التي تفرضها دول مجلس التعاون الخليجي على الملكية الأجنبية و الاستثمار داخلها، وخلافا للعاملين في الدول الغربية يحصل الأجانب العاملون في دول مجلس التعاون الخليجي على الجنسية، بغض النظر عن مدة الإقامة.
و تفسر الدراسة الاقتصادية التي كشفت عنها مؤسسة المركز المالية الكويتية، أن ارتفاع قيمة التحويلات يرجع إلى طبيعة قوانين الإقامة التي لا تمنح للأجانب العاملين في دول الخليج الجنسية مما يشجع على الركود و انعدام الاستثمار.

إقرأ المزيد:

حالة اقتصاد العالم العربي سنة 2016

ادخارات القطاع المصرفي الخليجي تتعدى 258 مليار دولار

أثار انخفاض أسعار النفط العالمية على الاقتصاد الخليجي

لا تعليقات