انتقاد البنك الدولي لمصر جراء خفض معدلات الضريبة المفروضة على الأغنياء

0
19

ترمي الحكومة المصرية إلى تخفيض توقعاتها بشأن عجز الموازنة من مجموع الناتج المحلي في أفق 2019/2018.

وقد سجل عجز الموازنة خلال العام الماضي مايناهز 279.4 مليار جنيه بنسبة 11.5 في المائة من إجمال الناتج المحلي وذلك حسب ما جاء في أرقام الوزارة المالية.

و انتقد التقرير الصادر عن الآفاق الاقتصادية للبنك الدولي، تأجيل الجولة الثانية من تخفيض دعم الطاقة في مصر و إرجاع ضريبة القيمة المضافة.

معدلات الضريبة

و حسب توقعات هذه المؤسسة المالية فإن النشاط الاقتصادي لمصر سيعرف نمو ملحوضا  في سنة 2016، وقد برر البنك الدولي هذا الانتعاش الاقتصادي في تراجع أسعار النفط وهي فرصة ستستفيد منها مصر من أجل تعديل الإصلاحات المالية و تطبيقها خلال فترة التوقع.

و أفاد البنك الدولي أن النسبة الضئيلة للإنفاق على الدعم إلى جانب الزيادات في سومة الكهرباء، أحداث مهدت كلها في حدوث عجز بميزانية الدول المستورد للنفط و من بينها مصر.

و قد استهدفت الحكومة المصرية من خلال الخطة التي أعدتها، إلى خفض الدعم المتعلق بالطاقة بنسبة 61 مليار جنيه، خلال هذا العام الحالي شريطة أن يتم التخلص منه في حدود 70 في المائة وذلك في أفق 5 سنوات المقبلة، لتتمكن جميع الفئات من الاستفادة من هذا الدعم.

معدلات الضريبة

وقامت الحكومة بتخفيض معدلات الضريبة الخاصة بالدخل حيث طبقتها علىالأغنياء في مصر، كما أجلت فرض ضريبة الأرباح الرأسمالية، الشيء الذي صاحبه انتقاد من طرف مختلف المؤسسات المالية و في مقدمتها البنك الدولي.

وكانت الحكومة تهدف من خلال خطتها التي أعدتها في العام المالي 2015/2016، إلى أن تبلغ إيراداتها حوالي 31 مليار جنيه، هذا الهدف الذي استبعد الخبراء الاقتصاديين تحقيقه.

وقد أدت حادثة الطائرة الروسية في شرم الشيخ أكتوبر الماضي، إلى تراجع عائدات السياحة المصرية، ناهيك عن استمرار في أزمة انخفاض العملة الأجنبية التي من المتوقع استمرارها في الأسابيع المقبلة، كل هذه الأحداث ساهمت في أن يتوقع البنك الدولي انخفاضا على مستوى اقتصاد مصر بنسبة 3.8 في المائة في العام المالي الحالي 2015/2016.

ويتوقع البنك الدولي ارتفاع معدل النمو الاقتصاد المصري إلى 4.4 في المائة خلال العام المالي 2017/2016، مدعوما بزيادة طفيفة في الاستثمار.

إقرا المزيد:

توقع البنك الدولي لمصر معدل نمو يصل إلى 3.8 في المائة.

توقع البنك الدولي انخفاض النمو إلى 2.7 سنة 2016

سنة 2016 وأهم التحديات التي ستواجهها مصر

لا تعليقات