أسهم أوروبا تتراجع وسط مخاوف تتعلق بالصين

0
6

سجلت أسهم أوروبا في تعاملات بداية الأسبوع اليوم الاثنين تراجعا حادا لأدنى مستوياتها في أزيد من ثلاثة أشهر بفعل استمرار المخاوف بشان الوضع الاقتصادي في الصين و مدى قدرة بكين على إدارة ثاني أكبر اقتصاد في العالم و بالأخص لما توقع أحد كبار مستشاري الدولة في الصين الشعبية أن نمو اقتصاد الصين خلال الفترة الممتدة من 2016 إلى 2020 لن يتجاوز نسبة 6.5% .
و يشهد مؤشر يوروفرست لأسهم كبرى الشركات الأوروبية تذبذبا في الأداء مع انطلاق التعاملات الصباحية لهذا اليوم إذ انخفض بواقع 0.1% مقتربا من أدنى مستوياته منذ أواخر شتنبر، ليسجل بعد ذلك و عند الساعة 08:35 بالتوقيت العالمي ارتفاعا طفيفا بنحو 0.7%.

انخفاض أسهم أوروبا بسبب الصين

بينما تراجع مؤشر فايننشال تايمز البريطاني بمقدار 0.4% عند الفتح في حين هبط مؤشر داكس الألماني 0.3% فيما افتتح مؤشر كاك 40 الفرنسي تعاملات اليوم الاثنين مستقرا.
و قامت الصين اليوم و للجلسة الثانية على التوالي بالسماح لعملتها اليوان بالارتفاع في إجراء قد يهدئ المخاوف بشأن جاهزية بكين للسماح بتخفيض قيمة عملتها الأمر الذي عزز من شكوك المتعاملين حول الأهداف النهائية لسياسة بكين.
كما أظهرت البيانات التي صدرت مطلع الأسبوع أن معدل تضخم أسعار المستهلكين في الصين ظل عند مستوى منخفض بلغ 1.6% خلال شهر دجنبر الماضي، في حين سجل مؤشر أسعار المنتجين هبوطا حادا بلغ 5.9% على أساس سنوي، وهو نذير انكماش يشعر به الجميع في أنحاء العالم.

أسهم أوروبا تتأثر بالوضع في الصين

و كانت أسهم أوروبا قد شهدت تعافيا مع نهاية الأسبوع الماضي بعدما علقت بكين آلية لوقف التداول وكانت شركات التعدين في مقدمة الرابحين لكن سرعان ما عادت الأسهم الأوروبية إلى الانخفاض عند الإغلاق متأثرة بالبيانات التي أظهرت نمو الوظائف الأمريكية ما سلط الضوء على تحسن في أكبر اقتصاد في العالم. و عرف الأسبوع الأول من السنة الجديدة تكبد أسهم أوروبا لأكبر خسارة أسبوعية في أكثر من أربع سنوات.
لمزيد من الأخبار إليك المقالات التالية:
الفائض التجاري الألماني يتراجع مع انخفاض الإنتاج الصناعي
انخفاض البطالة ينعش منطقة اليورو
هبوط أسعار الغذاء العالمية نتيجة ضعف الطلب و قوة الدولار

لا تعليقات