الحكومة ترفع أسعار المنتجات التبغية قصد الإقلاع عن التدخين

0
10

أعلن الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة و الحكامة، و الذي يختص بالمصادقة على أسعار بيع التبغ المصنوع للعموم، عن لائحة السعار الجديدة لأسعار المنتجات التبغية من نوع “سيكار”.
و قد سجلت أثمنة السجائر للعموم في 33 درهما، بينما بلغت أثمنة “المعسل” ما بين 25 درهما و 580 درهما، فيما عرف ثمن “السيكار” نحو 50 درهم و 605 دراهم للواحدة، ويبلغ ثمن أغلى علبة سيكار حوالي 6250 درهما، هذا و بلغ ثمن السجائر السوداء ما بين 15 و 60 درهما.

و تعتبر كل من “كانت لايتس” و “روثمانس أحمر فول فلاور” و فايسروي لايتس” إضافة “إلى دنهيل سويتش”، أسماء جديدة لمنتجات تبغية التي كشفت عنها الجريدة الرسمية.
و كشف رئيس الجمعية المغربية لمحاربة التدخين الحسن البغدادي، أن جمعيته تناضل من أجل محاربة مخاطر هذه الآفة الخطيرة، مؤكدا على أن هذه الزيادة في سعر المنتوج لا تحقق الهدف المراد تحقيقه و هو الإقلاع عن التدخين.

المنتجات التبغية

و جاء في تصريح البغدادي لجريدة “هسبريس ” أن هذه الزيادة في أسعار المنتجات التبغية ستساهم مما لاشك فيه، في زيادة مداخيل الشركات، مشيرا بأن لوبي التبغ هو أكثر المستفيدين من هذه الزيادة، مشددا على التصدي لهذه الآفة التي تنهش جسم المجتمع المغربي، من خلال إعداد خطة استراتيجية تأخذ بعين الاعتبار رفع الرسوم الضريبية على تجارة المنتوجات التبغية، ومنع الشركات الأخرى من تجارة هذا النوع الفاسد من المنتجات والتي تخلق أمراض مزمنة على صحة الإنسان، و أيضا إصدار قانون يمنع التدخين الذي تم إصداره منذ أزيد من ربع قرن من إلا أنه لم يطبق.

المنتجات التبغية

و أكد المتحدث من خلال تصريحه أنه إن لم تطبق هذه المقاربة الحقيقية، يبقى موضوع الزيادة في أسعار التبغ مجرد كلام للاستهلاك، وليس من أجل الضغط على المواطنين ليقلعوا عن هذه الآفة الخطيرة والتي تهدد حياتهم، أو الوقاية من أخطار معضلة التدخين.

إطلع على المزيد:

تخفيض بنك المغرب توقعات نسبة النمو للعام المقبل

فرض البنك الجزائري الرقابة على التحويلات الإلكترونية

حملة لمقاطعة شركات الاتصالات بالسودان

لا تعليقات