تراجع القطاع الخاص الغير النفطي في دول الخليج

0
10

فقد القطاع الخاص الغير النفطي في السعودية نموه في الإنتاج بشكل مريب أواخر سنة 2015، و ذلك راجع لقلة الطلبات و التوظيف و انخفاض الإنتاج، كما عرفت الإمارات كذلك المشكل نفسه حيث تراجعت نسبة إنتاجها و تباطؤ نموها على مستوى الأعمال الجديدة.
القطاع الخاص الغير النفطي
وجاء تقرير من بنك الإمارات دبي الوطني يوم الخميس، أن هذا التراجع في نمو الأعمال الجديدة بالسعودية كان له وقع كبير في زيادة النشاط الشرائي بوتيرة أضعف في ظرف تجاوز السنتان لدى بعض الشركات.
و أضاف البنك أنه في نهاية 2015، عرف معدل التوظيف في السعودية تراجعا ملحوظا مما أدى إلى اتخاذ قرار خفض أسعار منتوجات الشركات في ظل الضغوطات النفسية.
و حسب هذا التقرير فإن النمو في السعودية مازال محافظا على قوته رغم تراجع مؤشر مدراء المشتريات الرئيس السعودية من 56.3 نقطة في نونبر إلى 54.4 نقطة حيث أن هذا الفرق لم يؤثر بشكل أو بآخر على نمو الشركات و لم يفقدها قوتها.
و يعد مؤشر مدراء المشتريات الرئيس الأسلوب الأمثل لتقديم نظرة شاملة و تقييمية على القطاع الخاص غير المنتج للنفط من حيث ظروف التشغيل في المجال الاقتصادي.
و أفاد التقرير أن الظروف التجارية تحسنت بوتيرة بطيئة خلال 40 شهرا، كما عرف القطاع الخاص الغير النفطي في الإمارات تراجعا نهاية عام 2015 .
كما بين التقرير الأسباب الرئيسية و العوامل المباشرة التي سببت هذا التراجع، ومن بينها انخفاض نمو الأعمال الجديدة حيث كانت وتيرة التوسع ضعيفة منذ 2011، و من جهة أخرى عرف كل من التوظيف و الإنتاج و شراء مستلزمات الإنتاج ارتفعا بشكل بطيء و يواليه انخفاض الأسعار بهدف استمالة عملاء جدد لزيادة تطور نشاط الشركات.
و أشار التقرير إلى أن التباطؤ العام الذي عرفه القطاع الخاص غير المنتجة للنفط في الإمارات دائما هو السبب الرئيسي وراء تراجع التوسع في الطلبات الجديدة.
ومن جهة أخرى أوضح التقرير أن مؤشر مدراء المشتريات الرئيس الخاص بالإمارات سجل تراجعا من 54.5 في نونبر إلى 53.3 نقطة خلال سنة 2012، و هذا مؤشر يدل تراجع النمو بالشركات.
و يعد بنك الإمارات دبي الوطني، من بين أحد المؤسسات المصرفية في الإمارات، و يتجلى دوره في إصدار دراسات و مؤشرات اقتصادية و مصرفية تهم اقتصادات الدول المجاورة، كما تقوم بتقديم خدمات مصرفية داخل الدولة.

للمزيد من المعلومات:
الكويت تتخذ 9 إجراءات لمواجهة انخفاض أسعار النفط
توقع البنك الدولي انخفاض النمو إلى 2.7 سنة 2016
امتد شبح التباطؤ الصيني إلى البورصات الخليجية

لا تعليقات