دول المجلس تتجه صوب فرض ضريبة القيمة المضافة

0
21

منذ سنوات ويدور الحديث حول استحداث دول المجلس الخليجي لضريبة القيمة المضافة، ويبدو أن الوقت الآن أكثر من أي وقت مضى مناسب لتسريع هذه الخطوات بالنسبة لحكومات المنطقة بهدف تعزيز إيراداتها في ظل تراجع أسعار النفط سلعة تعتمد عليها اقتصاداتها بشكل كبير.
و صرح مسؤول في وزارة المالية الإماراتية يونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية في الإمارات في حديث للصحافيين على هامش مؤتمر صحافي للكشف عن التقرير الإحصائي لمجالات السوق الخليجية المشتركة أن هناك إجماعا على أن دول الخليج سوف تتوجه لتطبيق هذه الضريبة بخطوة منسقة فيما بينها، حيث كانت دول مجلس التعاون الخليجي الست اتفقت على مواصلة العمل لتطبيق ضريبة القيمة المضافة في الخليج.
ضريبة القيمة المضافة

و قال الخوري أن دول المجلس اتفقتا على استثناء الرعاية الصحية و التعليم و الخدمات الاجتماعية و 94 سلعة غذائية من إلزام تطبيق القيمة المضافة، إن ضريبة القيمة المضافة هي ضريبة غير مباشرة تدفع من قبل المستهلك ويتم تحصيلها من جانب المؤسسات لحساب الإدارة الضريبية وهي ثابتة في بعض الدول وتختلف بحسب نوع السلعة في دول أخرى، و تطبيقها يعتبر من أبرز الإصلاحات الاقتصادية المهمة في دول مجلس التعاون الخليجي. و كانت وزارة المالية الإماراتية قد ذكرت في وقت سابق أن البلاد بصدد دراسة تطبيق القيمة المضافة إلى جانب دول مجلس التعاون الخليجي و ذلك وفقا للاتفاق المبرم بينهم على هذا الأساس و من ناحيته قال عبيد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية في الإمارات إن مسيرة دول مجلس التعاون الخليجي تبشر بالخير في كل عام، لافتا إلى قوة أداء مؤشرات التكامل الاقتصادي بين دول المجلس.
ضريبة القيمة المضافة1
و كشفت البيانات الإحصائية التي نشرتها العدد السادس من التقرير الإحصائي السنوي لمجالات السوق الخليجية المشتركة إلى تدوين نمو كبير في عدد تراخيص ممارسة الأنشطة الاقتصادية لمواطني دول المجلس التعاون الخليجي المنتجة في الإمارات حيث وصل عددها إلى نحو 38.701 ألف ترخيص في أواخر سنة 2014 و عرفت بذلك ارتفاعا وصل حجمه إلى 3.695 تراخيص أي بنسبة زيادة مقدارها 10.50 في المئة مقارنة بنفس الفترة مما كانت عليه عام 2013.
إقٌرأ المزيد:
عوامل تراجع أداء أسواق المال الخليجية
رفع أسعار الوقود في البحريين
جيبكا: تأجيل تنفيذ مشروعات بتروكيماويات خليجية بسبب تراجع النفط

لا تعليقات