الروبل الروسي يتراجع بفعل هبوط أسعار النفط

0
17

تخلى الروبل الروسي اليوم الجمعة عن مكاسبه التي حققها خلال اليومين الماضيين ليتراجع مع هبوط أسعار النفط العالمية نحو 30 دولارا للبرميل و في ظل استعداد إيران لاستئناف صادراتها من الخام.
و كان الروبل الروسي قد استقر يوم الثلاثاء مع بدء تحسن طفيف في أسعار النفط من أدنى مستوياتها في 12 عاما قرب 30 دولارا للبرميل رغم كون الروبل منخفض أكثر من 3% مقابل الدولار منذ مطلع العام متأثرا بالأساس بانخفاض أسعار النفط تحت وطأة التباطؤ الاقتصادي في الصين وتخمة معروض الخام العالم لكون العملة الروسية من العملات المرتبطة بتجارة السلع الأولية في أنحاء العالم.
و سجل الروبل انخفاضا بواقع 0.6% أمام الدولار إلى حوالي 76.49 روبل للدولار مع حلول الساعة 07:40 بتوقيت غرينيتش، و وفق ما ذكرته وكالة رويترز فقد تراجع الروبل أمام اليورو أيضا بنفس النسبة البالغة 0.6% مسجلا 83.08 روبل لليورو .

انخفاض الروبل مع استمرار تدهور الاقتصاد الروسي

و يعد هذا التراجع للعملة الروسية أدنى مستوى تسجله منذ دجنبر سنة 2014 عندما بلغ مستواها القياسي المنخفض نحو 80.1 روبل للدولار حيث فقد الروبل الروسي أكثر من نصف قيمته في عام واحد و هو ما تسبب في غلاء أسعار عدد كبير من السلع ليبلغ معدل التضخم السنوي 15% وينخفض معه استهلاك الأسر الروسية.
و يدفع الاقتصاد الروسي وعملته ثمنا باهظا منذ أكثر من عام جراء تهاوي أسعار النفط العالمية والعقوبات التي فرضها الغرب على روسيا جراء الأزمة الأوكرانية الأمر الذي دفع روسيا للتقشف لمواجهة أسعار النفط المنخفضة.
و يتصدر النفط و الغاز الطبيعي قائمة الصادرات الروسية إذ يشكلان نحو 58% من الإيرادات العامة. و انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت بنحو 1.5% إلى نحو 30.4 دولار للبرميل ليقترب من تسجيل أدنى مستوياته منذ 12 عاما و الذي نزل إليه مرتين هذا الأسبوع و ذلك مع اقتراب وصول معروض إضافي من النفط الإيراني وسط مخاوف من تخمة عالمية وبواعث قلق بشأن الاقتصاد العالمي إذ من المتوقع أن تؤكد الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الجمعة أن إيران قلصت برنامجها النووي بما يمهد الطريق لرفع العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيرانية.

تراجع الروبل الروسي مع انخفاض النفط

ويستبعد خبراء اقتصاديون أن يخرج الاقتصاد الروسي من أزمته في المستقبل القريب في ظل انهيار أسعار النفط والغاز الطبيعي و كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن مؤخرا أن الناتج المحلي الإجمالي انكمش في سنة 2015 بنسبة 3.7% كما أكد وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف يوم الأربعاء أن بإمكان روسيا وضع ميزانية لا عجز فيها عند سعر 82 دولارا لبرميل النفط.
و شهدت مؤشرات الأسهم الروسية بدورها تراجعا خلال تعاملات اليوم حيث انخفض مؤشر آر تي إس للأسهم المقومة بالدولار بنحو 0.3% إلى 691 نقطة بينما خسر مؤشر إم آي سي إي إكس للأسهم المقومة بالروبل حوالي 0.2% ليبلغ 1677 نقطة.
لقراءة المزيد:
ترقب انخفاضات أكبر يبطئ مبيعات الذهب
النفطيين المغاربة يفسرون سبب عدم انخفاض أسعار المحروقات في السوق المغربي
نيكي يتكبد خسائر جديدة بفعل تراجع النفط و الأسهم الأمريكية

لا تعليقات