المبادلات التجارية للمغرب على مستوى الرصيد التجاري تسجل أزيد من 35 مليار درهم

0
22

عرف المستوى التجاري للمبادلات الخارجية للمغرب تحسنا ملحوظا خلال سنة 2015، حيث وصل إلى أكثر من 35 مليار درهم حسب إحصائيات مكتب الصرف، مسجلا بذلك انخفاضا في العجز التجاري بنسبة 18 في المائة، مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.
و أوضح التقرير الصادر عن مكتب الصرف الذي نشر المؤشرات الأولية للمبادلات الخارجية لسنة 2015 أن المبادلات التجارية الخارجية للمغرب سنة 2015 بأداء جيد للأنشطة التصديرية وتراجع في الواردات بفعل تقلص الفاتورة الطاقية وبدرجة أقل المشتريات من المواد الغذائية، حيث تراجع العجز التجاري إلى نحو 152.27 مليار درهم في نهاية هذه السنة مقارنة بسنة 2014 التي عجزا قيمته 187,27 مليار درهم.

المبادلات التجارية

وقد أكد هذه الحصيلة الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية محمد عبو الذي أوضح أن هذا الأداء يرجع بالأساس إلى صادرات السيارات التي سجلت ارتفاعا بنسبة 5ر18 بالمائة إلى غاية نونبر 2015 مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية، وصادرات صناعة الطيران بنسبة زائد 5 في المائة والصناعة الصيدلانية بنسبة زائد 7.3 بالمائة.

و قد أكد المكتب أن الصادرات غطت حجم الواردات بنسبة 58.5 في المائة و ذلك لأول مرة خلال السنوات العشر الأخيرة، كما بلغت نسبة تغطية الصادرات للواردات عام 2014 حوالي 51.7 في المائة، و 50.2 في المائة خلال سنة ن2010 و في سنة 2005 وصلت نحو 53.8 بالمائة، و ذلك نتيجة التطور الذي عرفته الصادرات حيث سجلت نسبة 6.7 بالمائة لتصل إلى 214.27 مليار درهم، مقابل 200.80 مليار درهم وتراجع الواردات بنسبة 5.6 بالمائة، لتصل إلى 366.53 مليار درهم، مقابل 388.08 مليار درهم، و يعزى هذا التراجع إلى انخفاض في المشتريات من المواد الطاقية، و أيضا انكماش في في مشتريات المواد الغذائية، و تراجع المنتجات الاستهلاكية الجاهزة رغم ارتفاع في مقتنيات مواد التجهيز بـ(زائد 8 في المائة)، وارتفاع المنتجات نصف المصنعة (زائد 4.8 بالمائة)، وارتفاع المواد الخام (زائد 4.1 بالمائة).

المبادلات التجارية

و أرجع المكتب الزيادة التي شهدتها الصادرات إلى ارتفاع مبيعات الفوسفاط ومشتقاته (زائد16,3 في المئة)، وتلك المتعلقة بقطاع السيارات (زائد 20,9 في المئة)، وبالفلاحة والصناعة الغذائية (زائد10,1 في المئة).

للمزيد من المقالات اطلع على ما يلي:

ارتفاع الأنشطة التصديرية للمغرب بالمقارنة مع الواردات

المغرب الأول إفريقيا في مؤشر التجارة الحدودية

المغرب يستكمل تحقيق أهداف الألفية للتنمية

لا تعليقات