تنصيب لجنة تطوير مؤسسة السيارات الصناعية من قبل وزير الصناعة و المناجم

0
12

أكد مدير العلاقات العامة بالاتحاد العام للعمال الجزائريين على أهمية الدور الذي تقوم به لجنة العمل المكلفة بتطبيق المخطط الإستعجالي للمؤسسة الوطنية للمركبات الصناعية، حيث تساهم بتنمية دينامية النشاط الاقتصادي للبلاد و تشجيع الانتاج الوطني من خلال دعمه هذا من جهة، و من جهة أخرى تضمن الاستقرار و الأمن لعمال المؤسسة و ذويهم.

و قد وافق عبد السلام بوشوارب وزير الصناعة و المناجم، على تنصيب  لجنة عمل مكلفة بتطبيق المخطط الإستعجالي للمؤسسة الوطنية للمركبات الصناعية، حيث ترأس بمقر الوزارة اجتماع عمل بخصوص تطبيق هذا المخطط في مرحلته الأولى، و تم تنصيب لجنة عمل مكلفة بتطبيق القرارات الصادرة عن المجلس الوزاري و ذلك تطبيقا لقرارات المجلس الوزاري المختلط والمجتمع نهاية ديسمبر الفارط للمصادقة على المخطط الإستعجالي للمؤسسة الوطنية للمركبات الصناعية.

السيارات الصناعية

و يعالج المخطط ثلاثة مستويات مهمة، حيث يهم المستوى الأول إعادة الانتاج إلى مستوى مقبول يرضي الزبائن إذ أن بعضهم ينتظر تسليم الطلبيات منذ سنوات و تهدئة المناخ الاجتماعي.

و لأجل بلوغ هذه الأهداف يجب أن يصل التمويل الحالي حوالي 5.1 مليار دينار جزائري، من أجل تمويل مدخلات الإنتاج و تكملة باقي الإنتاج الذي سيساعد بان يصل رقم أعمال نحو 1.8 مليار دينار جزائري، بشكل يضمن رأس المال العامل الضروري للنشاط وتغطية الأجور وكذا تعويضات التقاعد.

أما بخصوص المستوى الثاني من المعالجة يتطلب التكفل ببعض النقاط التي تهم الديون و تساهم بتفادي الانسداد داخل المؤسسة من طرف مختلف الدائنين وهذا بهدف”البحث عن النجاعة وتحسين الإنتاجية والوصول إلى علاقة جيدة بين مختلف الشركاء.

السيارات الصناعية

ويتطلب المستوى الأخير لمخطط التعاون و الشراكة للشركة فيرمي إلى توفير شروط تجسد ميزانية 2016 و ذلك بمبلغ مالي قدره 12.25 مليار دينار جزائري، قصد أن يغطي هذا المبلغ تموين عوامل الإنتاج المحلية، هذا و يشمل المخطط إجراءات من شانها ضمان ديمومة المؤسسة.

إضافة على هذه المستويات الثلاثة  لبعث المؤسسة سيتم اتخاذ إجراءات داخلية أخرى حسب البيان الذي يشير إلى أن الأمر يتعلق بعقد استقرار سيتم التفاوض بشأنه وإرسائه مع الشريك الاجتماعي وكذا تسريع تفعيل مخطط تطوير المجمع وإطلاق مخطط عمل يخص الإستراتيجية التشاركية داخل المجمع.

للمزيد من المقالات اطلع على ما يلي:

إعادة إطلاق القرض الاستهلاكي في الجزائر

الفائض التجاري الألماني يتراجع مع انخفاض الإنتاج الصناعي

تحسن في مبيعات سوق السيارات

لا تعليقات