تراجع مؤشر البورصة الكويتية السعري إلى مستوى 4946 نقطة

0
9

مازالت تمر سوق الكويت للأوراق المالية بتقلبات سلبية من خلال تداولات معاملات هذا الأسبوع، مما سبب في تراجع أسعار النفط الكويتي إلى حوالي 20 دولار للبرميل، ثم تراجع مؤشر البورصة الكويتية السعري إلى مستوى 4946 نقطة.
و أقفل السوق الكويتي جلسة أمس على واقع تراجعات حادة نتيجة مجموعة من الأسباب الخارجية و الداخلية، علاوة على بعض التطورات المرتبطة بالإقتصاد العالمي و دول منطقة الخليج. و كان من الملفت خلال جلسة أمس تراجع كبير في الشركة المصرفية، حيث تكبدت خسائر فادحة نتيجة كتمانها عن أداء الربع الأخير من عام 2015 و عدم رغبة المتعاملين للدخول عليها.

مؤشر البورصة الكويتية السعري

و عرفت جلسة أمس نزول جل الأسهم المدرجة إلى أدنى مستويات لها، حيث عثرت توازنها بسبب الضغوطات البيعية و التصرف بطريقة اعتباطية، و بالتالي أثرت بشكل مباشر على الأسهم القيادية في مختلف القطاعات المدرجة أهمها المصرفية إلى جانب المضاربات و عمليات جني الأرباح. و تصرف السوق الكويتي في جلسة الثلاثاء الفائت بشكل إيجابي مع ارتفاع الأسواق الخليجية و العالمية و هيمنة الإنتقائية على العمليات الشرائية في مجال جد محدود، و كان ترقب المتعاملين للبيانات المالية عن الربع الأخير من العام الماضي العلامة الواضحة في تلك الجلسة و التي عرفت تركيزا على أسهم الشعبية.
و عرفت جلسة الاثنين انخفاض القيمة السعرية لأسهم صغيرة بشكل واضح رغم أن التراجع الذي شهدته تلك الجلسة كان أقل كثيرا من الذي شهدته جلسة بداية الاسبوع التي شهدت تراجعا كبيرا لافتقاد منوال الاداء أية محفزات إيجابية ما فتح المجال أمام الضغوطات البيعية العشوائية التي طالت عموم الأسهم.
مؤشر البورصة الكويتية السعري
و واصلت مؤشرات البورصة الكويتية انخفاضها للجلسة الثانية على التوالي بنهاية تعاملات جلسة أمس لينخفض مؤشر البورصة الكويتية السعري و يواصل تداوله إلى أسفل مستويات 5000 نقطة تحت وطأة خسائر النفط الحادة.
و قال محلل مالي ابراهيم الفيلكاوي، إن عادت المؤشرات الكويتية إلى المنطقة الحمراء بنهاية تعاملات يوم الأربعاء، بالتزامن مع تهاوي أسعار النفط من جديد، و تراجع الأسواق الآسيوية، و عمليات جني أرباح سريعة.
و أضاف أنه في حال استمرار التراجع سيؤدي إلى توقف الأسهم في كافة أسواق منطقة الخليج، نتيجة تدهور القيمة السوقية لها. و من المتوقع أن يشهد سهم بيتك مستوى 250 فلسا خلال هذا العام ما لم يقم بمحاولة لمواجهة تراجع مؤشر البورصة الكويتية السعري.
مقالات أخرى:
افتتاح معرض للمنتجات القطرية بمطار حمد الدولي
تعزيز الطاقة و تنويع الاقتصاد بين المكسيك والسعودية
“كيبكو”: إنجاز 95 في المئة من محطات بركة و التشغيل في 2017

لا تعليقات