شركات منطقة اليورو تفتتح عام 2016 بانخفاض غير متوقع

0
7

أظهرت نتائج المسح ،اليوم الجمعة، أن شركات منطقة اليورو افتتحت عام 2016 بأداء أضعف من المتوقع رغم انخفاض الأسعار بوتيرة أكبر وضعف اليورو الذي يقلل تكلفة سلع وخدمات المنطقة بالخارج.
وجاءت نتائج المسح المحبطة بعد يوم من إبقاء البنك المركزي الأوروبي على سياسته النقدية دون تغيير، بعد أن قام بخفض سعر فائدة الودائع، كما مدد العمل ببرنامج الأصول الشهر الماضي.

منطقة اليورو

وهوت القراءة الأولية لمؤشر ماركت المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو لشهر يناير إلى 53.5 مسجلا أدنى مستوياته في 11 شهرا، بالمقارنة مع 54.3 في دجنبر. و يرتكز المؤشر إلى مسوح تتضمن آلاف الشركات كما تعتبر مؤشرا جيدا للنمو.
من الممكن أن تزيد تلك القراءة الدعوات المناشدة بكثير من التيسير لتعزيز النمو والتضخم، لكونها جاءت دون مقدمات ودون جميع التوقعات في استطلاع لـ ـ«رويترز»، التي لوحت بدورها إلى انخفاضها إلى 54.2 ويظل المؤشر فوق مستوى الخمسين الفاصل بين النمو والانكماش منذ يوليوز 2013.
وأفاد الخبير الاقتصادي لدى مؤسسة ماركت لجميع البيانات “روب دوبسون”، أنه في حالة ما إذا تم تأكيد هذه القراءة فإن مديري المشتريات يشير إلى نمو يتراوح بين 0.3 و 0.4 في المائة في الربع الحالي، بما يتناسب مع توقعات بوصوله إلى 0.4 في المائة في استطلاع نشرته «رويترز» الأسبوع الماضي.

منطقة اليورو

لقد بلغ معدل التضخم في دجنبر 0.2 في المائة فقط، ما يدل على أنها نسبة ضئيلة إذا ما قورنت بالمستوى الذي يستهدفه المركزي الأوروبي عند 2 في المائة، كما خفضت الشركات منذ مارس من وتيرة الأسعار. وهبط مؤشر المجمع لأسعار المنتجات إلى 49.1 من 49.5.
رغم خفض الأسعار تعثر النمو في قطاع الخدمات المهيمن على اقتصاد منطقة اليورو ، حيث انخفض مؤشر مديري المشتريات الذي يغطي القطاع إلى أدنى مستوياته في عام عند 53.6، ويقل بشكل كبير عن متوسط التوقعات باستقراره دون تغير عن دجنبر حين بلغ 54.2.
و عرف مؤشر مديري المشتريات لقطاع المصانع أيضا انخفاضا إلى 52.3 من 53.2 لتأتي قراءته مختلفة ودون جميع التوقعات حسب استطلاع لـ «رويترز»، ويحقق أدنى مستوياته منذ أكتوبر. في حين نزل المؤشر الفرعي للإنتاج الذي يدخل ضمن المؤشر المجمع لمديري المشتريات إلى أدنى مستوياته خلال 11 شهرا عند 53.2 من 54.5.
وشهدت وتيرة التصدير الجديدة المصنعة عن الشهر الماضي انخفاضا، رغم استمرار ضعف اليورو هذا العام. كما تدنى مستوى المؤشر الفرعي للطلبيات إلى 52.3 من 53.2.
اقرأ المزيد:
التضخم في منطقة اليورو يستقر عند 0.2%
انخفاض البطالة ينعش منطقة اليورو
معدل البطالة يرتفع بسبب ضعف الأداء الاقتصادي

لا تعليقات