تراجع صادرات اليابان للشهر الثالث على التوالي

0
13

أشارت بيانات لوزارة المالية اليابانية اليوم الاثنين إلى تراجع صادرات اليابان بنحو 8% على أساس سنوي خلال شهر دجنبر الماضي مقارنة مع السنة الماضية مسجلة انخفاضا للشهر الثالث على التوالي و هو أيضا أكبر هبوط شهري منذ سنة 2012 الأمر الذي يوضح مدى تأثير التباطؤ الحاصل في الاقتصاد الصيني و كذا في الأسواق الناشئة على الطلب الخارجي.
و هبطت صادرات اليابان الكلية بواقع 8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق لتبلغ حوالي 6.34 تريليون ين في أول هبوط خلال ثلاثة أشهر و ذلك راجع إلى استمرار هبوط الصادرات إلى الصين الذي يعتبر أكبر شريك تجاري لليابان و ذلك بمعدل 8.6% لتبلغ نحو 1.16 تريليون ين. و قالت وزارة المالية اليابانية أن تلك البيانات أدت إلى فائض تجاري هو الأول في غضون شهرين بقيمة 140.2 مليار ين.

هبوط صادرات اليابان للشهر الثالث على التوالي

كما أن واردات اليابان تراجعت بدورها خلال شهر دجنبر الماضي بمعدل 18% مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية لتصل إلى 6.2 تريليون ين أي ما يعادل 52.5 بليون دولار لتسجل انخفاضا للشهر الثاني عشر على التوالي و ذلك بسبب التراجع المستمر لأسعار النفط العالمية.
و كانت اليابان قد اشترت المزيد من النفط و الغاز الطبيعي المسال لتوليد الكهرباء منذ انهيار محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية في سنة 2011.
و كان مؤشر مديري المشتريات (PMI) التصنيعي في اليابان قد شهد هو الآخر تراجعا طفيفا إذ يتسبب الهبوط في أسعار الخام في تخفيض شركات التصنيع لأسعار البيع. كما أن ضعف مؤشر مديري المشتريات (PMI) من شأنه أن يدفع الناتج المحلي الإجمالي (GDP) نحو مزيد من الهبوط أيضا.
إلا أن الأسهم اليابانية لم تتأثر بعد بهذه البيانات حيث شهدت ارتفاعا في تعاملات اليوم الاثنين مدعومة بارتفاع سعر النفط الأمر الذي ساهم في تحسن المعنويات في الأسواق العالمية.

تراجع صادرات اليابان مقابل ارتفاع الأسهم

وصعد مؤشر نيكي القياسي بواقع 0.9% إلى نحو 17110.91 نقاطة محققا أعلى مستوى إغلاق في أسبوع فيما ارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنحو 1.3% ليصل إلى 1392.63 نقطة و سجلت جميع مؤشراته الفرعية و عددها 33 مكاسب. و كانت أسواق الأسهم العالمية قد منيت بخسائر بلغت نحو 8 تريليونات دولار في ظرف 23 يوما الماضية خلال السنة الجديدة.
و استقر الين أمام الدولار الأمريكي من دون تغيير عند مستوى 118.7 ينا.
و لقراءة المزيد إليك المقالات التالية:
أسباب اضطراب اقتصاد اليابان جراء خطة أبينومكس
طوكيو تعزيز التعاون الاقتصادي مع الرياض في مجال الطاقة الذرية
نيكي يتكبد خسائر جديدة بفعل تراجع النفط و الأسهم الأمريكية

لا تعليقات