رئيس أرامكو: الرياض لا تهدف للقضاء على النفط الصخري

0
18

قال خالد الفالح، رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو، عملاق النفط السعودي، أمس الأحد، إن نمو استثمارات الشركة في الطاقة الإنتاجية لقطاعي النفط و الغاز لم يتباطأ رغم تراجع أسعار النفط العالمية صوب أقل مستوى في 11 عاما، مشيرا إلى أن خفض الإنفاق أتى بكل بساطة عن طريق تقليص التكاليف.
و قال خالد الفالح في رد لسؤال ل “رويتز” خلال منتدى التنافسية الدولي في الرياض حول ما إذا كانت الشركة تعتزم خفض الإنفاق في أي من قطاعاتها مجيبا إن استثماراتنا في الطاقة الإنتاجية لقطاعي النفط و الغاز لم تتباطأ، و استطعنا خفض الإنفاق بشكل كبير بكل بساطة و ذلك عن طريق خفض التكاليف.
شركة أرامكو
و بين رئيس أرامكو أن السعودية لا تهدف للقضاء على النفط الصخري. و لدى أرامكو احتياطيات نفطية تبلغ نحو 265 مليار برميل تعادل أكثر من 15 بالمئة من احتياطيات النفط العالمية. وإذا جرى طرحها في اكتتاب عام فستكون أرامكو أول شركة مدرجة تقدر قيمتها بتريليون دولار وفق تقديرات المحللين. وكان الفالح قال إن الطرح العام الأولى لأكبر شركة نفط في العالم قد يكون في السوق المحلية أو العالمية لكنه لن يشمل احتياطيات النفط السعودية. مشيرا إلى أن الاحتياطات النفطية ملك للدولة ولن تباع أو تدخل في تقييم الشركة، مؤكدا أن ما سيطرح هو قدرة الشركة على الإنتاج و ليس الاحتياطيات. و أضاف أنه من المقرر إجراء دراسات قانونية للتأكد من أن المطروح للبيع ليس احتياطيات الخام، ولكن قدرة الشركة على تحويل إنتاج تلك الاحتياطيات إلى قيمة مالية يمكن للملاك الانتفاع بها.
رئيس شركة أرامكو
و أضاف رئيس أرامكو إن السعودية لا تهدف للقضاء على النفط الصخري بل بإمكانها تحمل سعر نفط منخفض التكلفة لوقت طويل جدا، لافتا إلى أن الشركة تحتفظ على طاقة إنتاجية احتياطية مهمة من النفط الخام على مستوى العالم، فهي تدير احتياطات نفطية مؤكدة تقدر بحوالي 261 مليار برميل و تمثل نسبة 16 في المئة من احتياطات النفط المؤكدة عالميا، حيث تنتج الشركة ما يزيد عن عشرة ملايين برميل من النفط كل يوم، و تسدد عشرة في المئة من الطلب العالمي على النفط.
الجدير بالذكر أن شركة أرامكو السعودية هي شركة النفط الوطنية المملوكة للحكومة السعودية، و أكبر شركة منتجة للنفط في العالم. و تقدر القيمة السوقية لشركة أرامكو بـ10 مرات أكثر من قيمة أكبر شركة نفطية مدرجة في العالم، و هي أكسون موبيل أي بأكثر من 3 تريليونات دولار.
مقالات إضافية:
بيتك: حصة القطاع الخاص من ودائع البنوك تتراجع و الحكومية تتزايد
زين السعودية تقلص خسائر نهاية عام 2015 بنسبة 23.5 في المئة
مسؤولون خليجيون: هبوط أسعار النفط فرصة مواتية لإطلاق إصلاحات اقتصادية

لا تعليقات