المرزوق: توزيعات “بيتك” عن 2015 تصل إلى %17 نقدا و 10% أسهم منحة

0
25

حقق بيت التمويل الكويتي ” بيتك ” صافي أرباح وصلت إلى 145.8 مليون دينار كويتي في العام الماضي بزيادة للأرباح قدرها 31.1 فلس للسهم على عكس أرباح وصلت إلى 126.5 مليون دينار بزيادة للأرباح قدرها 15.3 فلس للسهم لنفس الفترة من عام 2014 و بزيادة نمو قدرها 15.3 في المائة.
و صرح حمد المرزوق، الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة” بيتك ” في بيان له على الموقع الإلكتروني لسوق الكويت للأوراق المالية البورصة، اليوم، على أن صافي إيرادات التمويل خلال العام الماضي عرف ارتفاعا ليبلغ 392.8 مليون دينار على عكس نفس الفترة من العام الماضي الذي بلغ فيه حوالي 363.4 مليون دينار بزيادة قدرها 8.1 في المائة، و وصل إجمالي الودائع 10.839 مليار دينار، لهذا عرفت خزينة التمويل صعودا إلى 8.127 مليار دينار .
رئيس مجلس إدارة بيتك حمد المرزوق
و أوضح رئيس بيتك أن جميع حقوق المساهمين صعد إلى 1.779 مليار دينار بزيادة تصل إلى 33 مليون دينار أي بنسبة تصل إلى 1.9 في المائة عن نفس الفترة من عام 2015، مشيرا إلى أنه تم إعطاء نسبة 2.35 في المائة للوديعة الخماسية و 2.15 في المائة للودائع الاستثمارية المستمرة و 1.50 في المائة لوديعة السدرة الاستثمارية و 1.30 لوديعة الديمة الاستثمارية التي تمتد مدتها الاستثمارية حوالي 6 أشهر، و 0.73 لحساب التوفير الاستثماري.
و أضاف أن البنك يلزم بتوزيع نقدي بنسبة 17 في المائة و نسبة 10 في المائة كمنحة لمساهمي الشركة عن السنة المالية المنصرمة في ديسمبر 2015 بعد موافقة الجمعية العمومية و الجهات المعنية، مشيرا أن معدل كفاية رأس المال وصل إلى نسبة 16.167 في المائة متجاوزا بذلك الحد الأدنى (13 في المائة) و التي تبين مدى قوة المركز المالي للبنك.
بيتك
و أضاف المرزوق أن من اكبر الإصدارات خلال العام الماضي قيادة مجموعة ” بيتك “، من خلال شركته التابعة ” بيتك الاستثمارية ” لعملية إصدار صكوك لمصرف الشارقة الإسلامي، بقيمة 500 مليون دولار، مشيرا إلى استمرار ريادة “بيتك”، و قدرته على فتح أسواق جديدة، و جذب عملاء متميزين إلى منتج الصكوك، سواء حكومات أو مؤسسات مالية أو صناديق استثمارية، مشيرا إلى أن هذه الصكوك مدتها خمس سنوات، و هي صكوك وكالة و مضاربة، بلغت التغطية لها أكثر من المبلغ المطلوب بسبع مرات.
و أكد المرزوق استمرار جهود مجموعة ” بيتك ” في إصدار المزيد من الصكوك للحكومات و الشركات حول العالم، بما يعزز من دور و مكانة بيتك في تطوير و تسويق هذا المنتج، الذي يعد البديل الشرعي للسندات، و يساهم في توفير التمويل للعديد من المشاريع بأسلوب مبتكر و آليات ميسرة، مما يعزز من دور الصرفة الإسلامية في المشاركة في المشاريع الكبرى، و المساهمة في جهود التنمية في مختلف المجتمعات.
مقالات أخرى:
بورصات الشرق الأوسط تتعافى من أدنى مستويات لها
اتجاه الأندية السعودية نحو الخصخصة
الكويت: سعر برميل النفط بحدود 25 دولار في الميزانية الجديدة

لا تعليقات