إيه تي آر الأوروبية توقع عقد طائرات بقيمة مليار يورو مع إيران

0
8

وقعت شركة الطائرات الأوروبية إيه تي آر عقدا بقيمة مليار يورو مع شركة إيران للطيران لتزودها بنحو 40 طائرة بعد رفع العقوبات الغربية عن الجمهورية الإسلامية وفق ما أعلنته الشركة الأوروبية اليوم الاثنين.
و ستزود الشركة الأوروبية إيه تي آر بموجب العقد ،الموقع في طهران اليوم الاثنين، شركة الطيران الرسمية الإيرانية بنحو 20 طائرة من طراز إيه تي آر 72-600، مع خيارات بخصوص 20 طائرة إضافية و تأتي هذه الصفقة إثر محادثات أجراها الرئيس الإيراني حسن روحاني في روما و باريس الأسبوع الفائت بعد رفع العقوبات عن طهران.

عقد مع إيه تي آر الأوروبية لتعزيز الأسطول الإيراني

إيه تي آر (ATR) هي شركة فرنسية إيطالية لصناعة الطائرات يقع مقرها الرئيسي في مطار تولوز بلانياك بفرنسا أسست من قبل شركة إيرباص الأوروبية لصناعة الطيران و فينميكانيكا الإيطالية للصناعات الجوية و تقوم بتصنيع طائرتي إيه تي آر 42 و إيه تي آر 72.
و علقت الشركة الأوروبية على هذا العقد الموقع مع الشركة الإيرانية في بيان لها قائلة “أن هذه الصفقة تبشر بوصول الجيل الأحدث من طائرات إيه تي آر إلى إيران حيث تعمل الطائرات الأولى منذ 1992”. و أضافت أن هذا السوق المفتوح يوفر للتو إمكانات كبرى لتطوير و توسيع حركة و طرق الملاحة المحلية.
و كانت صناعة النقل الجوي في إيران تخضع منذ 1995 لحظر أمريكي يمنع شركات الطيران الغربية من بيع طائرات و قطع غيار إلى الشركات الإيرانية التي توقفت عن استخدام قسم من أسطولها لتعذر صيانته. و يتألف الأسطول الإيراني في الوقت الراهن من 140 طائرة قيد الخدمة ويبلغ متوسط عمرها 20 عاما.

الرئيس التنفيذي لمجموعة إيه تي آر الأوروبية

كما أكد الرئيس التنفيذي للمجموعة الأوروبية باتريك دو كاستلباجاك “أن شركته يشرفها المشاركة في هذه الحقبة الجديدة في إيران بتزويد شركة الطيران الوطنية بطائرات ستسهم في تعزيز و دفع النقل الإقليمي عبر البلاد”.
و شهدت زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى كل من إيطاليا و فرنسا توقيع مجموعة من الصفقات من بينها عقد بقيمة 25 مليار دولار لشراء نحو 118 طائرة إيرباص ستتسلمها إيران في غضون الأربع سنوات المقبلة، بالإضافة إلى عقود مع مجموعة السيارات بيجو و عملاق النفط توتال.
و لقراءة المزيد من الأخبار إليك المقالات التالية:
المجموعة الفرنسية “رينو” لصناعة السيارات تدشن أول مصنع لها في الصين
معيقات تقف أمام الاستثمارات الأجنبية في إيران
شركات النفط العالمية تتنافس على النفط الإيراني

لا تعليقات