مطار دبي يواصل الصدارة عالميا

0
34

قال مطار دبي الدولي أمس إنه كان أنشط مطار في العالم في حركة النقل الدولية للركاب ليقتنص المركز الأول عالميا بعد أن كان مطار هيثرو يحتل هدا الترتيب عام 2014، و الذي واجه قيودا على سعته. و تناقلت أخبار عن “مطارات دبي” وهي الهيئة القائمة على تشغيل مطار دبي أن ما يزيد عن 78 مليون راكب مروا عبر المطار عام 2015 و هو ما يزيد 10.7 في المائة عما كان عليه في عام 2014 مع انتعاش التجارة و السياحة في الإمارة.
و دفعت الاضطرابات السياسية في المنطقة مزيدا من المستثمرين و السائحين إلى الاتجاه إلى دبي بوصفها ملاذا آمنا مع التوسع السريع لشركة طيران الإمارات المملوكة للدولة و شركة الطيران المنخفض التكلفة “فلاي دبي”.
عدد المسافرين في مطار دبي
و قالت متحدثة باسم مطار هيثرو “إن المطار استقبل 68.1 مليون راكب دولي في عام 2014 مسجلا زيادة نسبتها 1.2 في المائة. و يتجادل المسؤولين و السلطات في بريطانيا منذ سنوات بشأن كيفية زيادة السعة الاستيعابية للمطار القريب من لندن لكنهم لم يتوصلوا إلى قرار حاسم.
و قالت شركة مطارات دبي التي تتولى تشغيل مطار دبي الدولي أن عدد الركاب خلال عام 2015، قد ارتفع بنسبة 10,7 في المائة عن العام 2014، والركاب الهنود، الذين مروا بالمطار قد احتلوا الصدارة بنحو 10,4 ملايين راكب، تلاهم البريطانيون بنحو 5,7 ملايين راكب، ثم السعوديون بنحو 5,5 ملايين راكب.ويُذكر أن نحو 100 شركة طيران تُسير أكثر من 240 رحلة إلى مختلف أنحاء العالم انطلاقا من دبي.ويُذكر أن دبي تمتلك مطار آخر هو مطار المكتوم الدولي، الذي تم افتتاحه عام 2013، والذي سيكون قادرا على استيعاب 120 مليون راكب مع إنجازه تماما.
و بلغت حركة نقل البضائع عبر مطار دبي الدولي 2.5 مليون طن مرتفعة 3.4 في المائة بسبب تحويل حركة البضائع إلى مطار دبي ورلد سنترال المطار الرئيسي الآخر للإمارة.
مطار دبي
و على صعيد الأسواق الأسرع نموا تربعت أمريكا الشمالية علة المركز الأول لارتفاع حركة عدد المسافرين بين هده السوق و مطار دبي بنسبة 52 في المئة خلال 2015 نتيجة توسع طيران الإمارات باتجاه هده السوق، تأتي بعدها السوق الخليجية بنسبة 51 في المائة و من ثم السوق الآسيوية بنسبة 21 في المائة.
مقالات أخرى:
تخمة المعروض تهوي بالنفط الكويتي إلى أدنى مستوى منذ 2002
السعودية تتصدر قائمة أثرياء العرب
إصدار صندوق النقد العربي “التقرير الاقتصادي العربي الموحد 2015”

لا تعليقات