ارتفاع الدولار الأمريكي مع احتمال رفع الفائدة و تراجع طفيف في مستويات اليورو

0
26

الدولار

عرف الدولار الأمريكي يوم أمس انتعاشا أمام سلة من العملات الرئيسية بعد صدور بيانات زيادة الأجور في الولايات المتحدة في يناير ما يوضح ارتفاع معدل التضخم ويضعف الرأي الذي يقول أن مجلس الاحتياطي الاتحادي “البنك المركزي الأمريكي” لن يرفع أسعار الفائدة نهائيا هذه السنة.
كما وضحت البيانات التي أعلنتها وزارة العمل الأمريكية زيادة متوسط الدخل في الساعة 12 سنتا أو 0.5% الشهر المنصرم ليصل معدل الزيادة في الدخل على أساس سنوي إلى 2.5%.

الدولار الأمريكي

تهاوت العملة الأمريكية إلى أدنى مستوى في أكثر من أسبوعين أمام العملة اليابانية عند 116.285 ين للدولار بعد صدور البيانات على الفور لكنه ما لبت أن عاود الارتفاع بعد ذلك.
كما ارتفع الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة تحتوي على ست عملات أساسية إلى أعلى مستوى خلال الجلسة عند 97.236 بعد أن عرف أدنى مستوى نحو 15 أسبوعا عند 96.259 يوم الخميس.
مازال المؤشر جاهز لتسجيل أسوأ هبوط أسبوعي منذ أكتوبر 2011.

الدولار الأمريكي

كما استعاد الدولار عافيته أمام الفرنك السويسري، وأحرزت العملة الأمريكية أعلى مستو خلال الجلسة عند 0.99840 فرنك بعد أن انخفضت لفترة قليلة إلى أضعف مستوى خلال أربعة أسابيع عند 0.98805 فرنك بعد نشر البيانات على الفور.

اليورو

عرف اليورو انخفاضا من أعلى مستوياته في 4 أشهر خلال تداولات يوم أمس الجمعة مقابل الدولار الأمريكي وذلك قبل ظهور بيانات تقرير الوظائف عن الولايات المتحدة الأمريكية، ويأتي هذا في ظل هدوء في تحركات الأسواق وعدم الرغبة في اتخاذ العديد من المراكز المالية قبل ظهور البيانات الأهم هذا الأسبوع.

الدولار الأمريكي

يتداول زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي في الوقت الراهن عند المستوى 1.1192 بعد أن أحرز أدنى مستوى عند 1.1184 بعد أن كان قد افتتح الجلسة عند المستوى 1.1199 وحقق أعلى مستوى عند 1.1217، وكان قد ارتفع يوم الخميس ليحرز أعلى مستوى منذ أربعة أشهر عند 1.1240.
التراجع الطفيف في مستويات اليورو خلال جلسة يوم أمس جاء في ظل محاولة لتعديل المؤشرات الفنية قبل أن يستكمل اليورو حركته الإيجابية بعد أن عرف صعود لأربعة جلسات متتابعة على حساب الانخفاض المهول في مستويات الدولار الأمريكي .

اقرأ المزيد من المعلومات:
البنك البريطاني يرفع من حجم الضغط على الجنيه الإسترليني
هبوط الأسهم الأمريكية بفعل تباطؤ نمو الوظائف
احتياطيات روسيا النقدية ترتفع مع نهاية يناير

لا تعليقات