إطلاق وزارة الصناعة والتجارة ثلاث نظم ايكولوجية خاصة بقطاع الجلد

0
28

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي، صباح اليوم الخميس بمقرها عن إطلاق ثلاث نظم ايكولوجية خاصة بقطاع الجلد، إذ أن هذه النظم تهم صناعة الأحذية والألبسة ودباغة الجلود، من أجل تحقيق عدد من الأهداف في أفق سنة 2020، استنادا إلى “مخطط التسريع الصناعي” الممتد من 2014 إلى 2020.

أكد وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي أن ابرز الأهداف التي يطمح إليها المخطط، هي خلق 35 ألف منصب شغل جديد وقار في القطاع، والوصول إلى رقم معاملات 5.5 مليارات درهم في التصدير، مضيفا أن هذه الإستراتيجية ستقوي من التنافسية البنيوية للمقاولات التي تشتغل في هذا المجال، كما أنها ستساهم في ما وصفه بإقلاع قطاع الجلد بالمغرب من خلال إعطاء قيمة مضافة قوية من الناحية الاقتصادية.

وزارة الصناعة والتجارة

قال محمد عبو الوزير المنتدب لدى وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المكلف بالتجارة الخارجية إن توقيع الحكومة على عقد برنامج خاص بقطاع الجلد يندرج في إطار ما تم الاتفاق عليه بشان المنظومات الصناعية، إذ انه يهدف إلى تنزيل مخطط التسريع الصناعي 2014-2020 الذي قدم أمام الملك في ابريل سنة 2014، إن الهدف من هذه المنظومة الصناعية هو الرفع من رقم معاملات هذا القطاع إلى حوالي 7.5 مليارات درهم، بالإضافة إلى رفع حجم المبادلات التجارية في قطاع الجلد.

وزارة الصناعة والتجارة

أكد المتحدث ذاته أن قطاع الجلد لعب أدوارا مهمة في الاقتصاد الوطني خاصة في الجانب التصديري، وأضاف أن الوزارة المكلفة بالتجارة الخارجية حاضرة بقوة في هذا العقد، من خلال تفعيل مجموعة من برامج الدعم والمقاولات المصدرة وكذلك المقاولات التي لديها مقومات تصديرية من خلال خلق برامج جديدة، فيمل علل تأخر الحكومة في إطلاق هذا البرنامج بطول أمد الدراسات الخاصة بهذا القطاع، وقال أيضا الوزير المنتدب لدى وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المكلف بالمقولات الصغرى وإدماج القطاع الغير المهيكل مأمون بوهدهود، إن أسباب إعادة تأهيل هذا القطاع تعود بالأساس إلى عاملين الأول مرتبط بالسياق العالمي الذي يعرفه قطاع الجلد، أمأ بالنسبة للعامل الثاني فهو تحويل هذا القطاع من قطاع غير مهيكل لا يساهم بشكل قوي في الناتج الداخلي الخام إلى قطاع مهيكل يدفع نحو المنافسة بشكل أكبر في الأسواق العالمية.

اقرأ المزيد:

انخفاض أسعار النفط في السوق اليوم 11/2/2016

أزمة الدولار في مصر يهدد بمغادرة شركات أجنبية

التسويق المباشر : أهدافه و مميزاته

لا تعليقات