خام نايمكس يحطم حاجز 27دولارا خلال تعاملات اليوم

0
21

عرف سعر برميل النفط الخفيف في آسيا انخفاضا إلى أقل من 27 دولارا وذلك راجع إلى الفائض في العرض من قبل من منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”.
وأتى هذا الهبوط بالرغم من أن التقرير الأسبوعي لوزارة الطاقة الأمريكية أشار إلى انخفاض المخزون الأمريكي من الخام بمعدل 800 ألف برميل في الأسبوع الذي انتهى في الخامس من شهر فبراير.

خام نايمكس

وأحرز سعر برميل خام نايمكس 26.85 دولارا قبل أن يسترجع بعضا من خسائره ويصعد من جديد فوق حاجز 27 دولارا.
أما فيما يخص سعر برنت النفط المرجعي الأوروبي لبحر الشمال لقد فقد خسر 32 سنتا وبلغ 30.52 دولارا.
لقد كان سعر خام نايمكس قد بلغ في 20 يناير 26.19 دولارا للبرميل محققا بذلك أدنى مستوياته منذ ماي 2003.
وأحرزت أسعار النفط تحسنا طفيفا بعد أن تم نشر التقرير عن المخزون الأمريكي يوم الأربعاء.

خام نايمكس

وأفاد محللون أن جل المستثمرين تأثروا كثيرا بتقرير “أوبك” الذي يضم زيادة في إنتاج الكارتل بمعدل 130 ألف برميل يوميا في يناير.
وقد أوضحت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم أمس أن المخزونات في مركز تسليم العقود الآجلة للنفط الأميركي في كاشينغ بولاية أوكلاهوما قفزت إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق قرب 65 مليون برميل بصعود معدله 523 ألف برميل.
وتوقعات ارتفاع المخزونات أكبر من توقعات الانخفاض في وجود ملايين البراميل من النفط الإضافي تنتظر التسليم في الولايات المتحدة.
قامت الزيادة في المخزونات في كاشينغ بالتغطية على رقم أكثر إيجابية من إدارة معلومات الطاقة ما يبين أن مخزونات الخام التجارية في الولايات المتحدة تراجعت للمرة الأولى خلال ثلاثة أسابيع.

خام نايمكس

وبين متعاملون أيضا إلى أن إغلاقات لمصاف نفطية تسبب في تضخم المخزونات في كاشينغ وعبروا عن القلق من أن تكرير الخام قد يتابع التباطؤ بسبب أعمال صيانة مقررة.
ويوضح محللون أن أي اتجاه ارتفاعي سيكون قصير الأمد لكون قطاع النفط يتجه إلى موسم الصيانة في مصافي التكرير مصحوبا مع وصول البترول الإيراني إلى السوق.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
انكماش الإنتاج الصناعي الفرنسي و الإيطالي و كذا البريطاني
استقرار الدولار الكندي قبل اجتماع البنك الفدرالي
تصريحات جانيت يلين تصعد بالدولار و الأسهم الأمريكية

لا تعليقات