أسعار البيض تسجل ارتفاعا في الأسواق المغربية

0
49

في خضم الحديث عن فيروس أنفلونزا الطيور منخفض الضراوة H9N2، في بعض ضيعات الدواجن، سجلت أسعار البيض خلال الفترة الأخيرة، ارتفاعا ملموسا في الأسواق المغربية، و تجدر الإشارة إلى أنه تم الترخيص للمربيين باستخدام لقاح يقي من هذا الداء، من قبل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

و على سبيل المثال فقد ارتفع سعر البيضة الواحدة إلى 1.20 درهما، وفق تصريحات المواطنين المغاربة، الأمر الذي أثار استغراب الكثيرين مما دفعهم إلى التساؤل حول سر هذا الارتفاع، وهذا ما لم يعتده المستهلك من قبل طيلة أيام السنة، باستثناء فترة شهر رمضان التي تعرف عادة ارتفاع ثمن البيض.

أسعار البيض

و قد تحرت الجريدة المغربية “هيسبريس” عن هذه الزيادة التي شملت أسعار البيض خلال هذه الفترة من السنة، حيث اتصلت برئيس الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك، عبد اللطيف الزعيم، الذي أكد أن “فيروس أنفلونزا الطيور منخفض الضراوة، H9N2، جاب عددا من بلدان العالم، مثل ألمانيا وأمريكا وتونس ومصر والجزائر وإسبانيا، لكنه لم يسبق له أن ولج المملكة”.، مشيرا إلى أن هذا الفيروس قليل الضراوة، لا يصيب المستهلك مطلقا، بخلاف ما تم تسجيله في فرنسا من حالات كثيرة للأنفلونزا شديدة الضراوة، مؤكدا على أن عدوى الفيروس لا تنتقل بشكل عمودي أي من دجاجة إلى البيضة.

أسعار البيض

و قد دخل فيروس أنفلونزا الطيور ضعيف الضراوة حديثا إلى المغرب، بحيث لم يصب سوى 2 في المائة من ضيعات الدواجن في البلاد، حسب ما صرح به عبد اللطيف الزعيم، مشيرا إلى أن اللقاح الذي رخص مكتب السلامة الصحية استخدامه من طرف مربي الدواجن سيساعد على القضاء على هذا الفيروس، مضيفا أن فيروس أنفلونزا الطيور قليل الضراوة H9N2 يسبب في نقص إنتاجية البيض لدى الدجاج البياض، إلا أنه لا يقتله.

و قال نفس المتحدث: “المستوى المنخفض من إنتاج البيض في ضيعات الدواجن أدى إلى مضاعفة سعر الكلفة للبيضة الواحدة مرتين أو ثلاث مرات و بدون هذا الارتفاع الذي عرفه سعر البيض لن يصمد قطاع الدواجن في المغرب”، نافيا وجود أية مضاربة في هذا المجال، و عدم وجود أرباح يستخلصها المهنيون في هذا القطاع الفلاحي، باعتبار أن الأسعار المرتفعة تجعل من قطاع الدواجن صامدا نسبيا أمام الكثير من المصاريف التي تثقل كاهل مربي الدجاج البياض، من قبيل أجور العمال وقروض الأبناك، وتمويل الأفواج المقبلة من الدجاج.

للمزيد من المقالات اطلع على ما يلي:

تأخر التساقطات المطرية و الزيادة في الأسعار

مؤشر أسعار الغذاء يستهل 2016 بالهبو

جل البضائع و الزيوت المغربية تغزو السوق السنغالي

لا تعليقات