تجار الزعفران الإيراني يطالبون باسترداد حقوقهم المالية

0
34

يباع في السوق السعودي نحو 100 طن من الزعفران في كل سنة، حيث يستحوذ الزعفران الإيراني منه 70 طنا، أي ما يعادل نحو 70 في المائة من إجمالي مبيعات الزعفران بالمناطق السعودية.
و اعتبروا مستوردي العود و العطور أن الزعفران المستورد من إسبانيا، والمغرب، وأفغانستان، وكشمير، سيعوض بشكل واسع منتجات إيران، مقدرين حجم مبيعاته في أسواق السعودية بما يزيد عن 300 مليون ريال سنويا.
الزعفران الإيراني
و بعد قرار قطع العلاقات السعودية مع طهران اقتصاديا، جاءت احتجاجات التجار مطالبين حكومة طهران باستيعاده حقوقهم المالية في إثر عقود مبرمة في وقت ماض لاستيراد الزعفران الإيراني.
و تحدث خالد السلمان مدير عام مجموعة السلمان للعود و العطورات الشرقية عن تأييدهم و احترامهم كتجار للزعفران لقرار المملكة بمقاطعة إيران، مشيرا إلى وجود بدائل عن الزعفران الإيراني.
و أوضح عدم إقامة أي ردة فعل لاسترجاع هذه المبالغ و الاستثمارات الحالية، بحجة مقاطعتهم لجميع قنوات التواصل مع إيران، لافتا إلى تعاون جميع الجهات الرسمية معهم إذا استلزم الأمر ذلك.
و قال تاجر للعود و العطور مجهول الاسم، إن مصلحة الجمارك عملت على إجراء مباحثات مع الجهات المختصة من اجل النظر في قضيتهم بعلة أنها جهة تنفيذية فقط، في إثر قرار تم إصداره في الثاني من ربيع الأخر من لدن مصلحة الجمارك يمنع استيراد أي منتج إيراني. و أضاف التاجر اننا كتجار نؤيد جميع قرارات حكومتنا و نحن راضين عن مقاطعة إيران اقتصاديا، غير اننا نريد من حكومتنا أن تجد لنا حلا مناسبا لعقودنا التجارية التي تم تعليقها هناك.
الزعفران الإيراني
و من ناحيته قال محمد المثيب مدير محلات لبيع العود و الزعفران، إن الزعفران المغربي و الإسباني جد متقارب في جودته الزعفران الإيراني و بالتالي سيكون بديلا ناجحا خلال الفترات المقبلة في أسواق السعودية، رغم اعتياد السعوديين لعقود طويلة على الزعفران الإيراني و ثقتهم الزائدة به.
و يذكر ان السعودية أعلنت في الشهر الماضي عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، و طلبت المملكة من كافة الدبلوماسيين الإيرانيين مغادرة أراضيها، لتصل حدة التوتر بين المملكة العربية و إيران لمستوى غير مسبوق، و الذي فجره إعدام السعودية 47 شخصًا بينهم العالم الشيعي “نمر النمر”، الأمر الذي أثار غضب عشرات المتظاهرين في إيران، الذين قاموا بإحراق مقر السفارة السعودية في طهران.
إقرأ أيضا:
الإمارات و الهند يتطلعان إلى زيادة حجم التبادل التجاري بنسبة 60% في 2020
7.6 مليارات درهم ميزانية طرق دبي في 2016 و 7 حجم الإيرادات
إيران تبقى محرومة على المصارف الأمريكية

لا تعليقات