المفوضية الأوروبية تستنجد بدول الاتحاد الأوروبي لمواجهة غضب المزارعين الفرنسيين

0
12

لقد طلبت المفوضية الأوروبية من الدول الـ28 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تقديم مقترحات لمواجهة الأزمة الزراعية بينما تعرف فرنسا حركة احتجاج للمزارعين الذين يعانون من تراجع أسعار منتجاتهم.

المفوضية الأوروبية

و ذكر المفوض الأوروبي لشؤون الزراعة “فيل هوغان” مساء الاثنين بعد اجتماع لوزراء الزراعة في دول الاتحاد في بروكسل “بصفتي المفوض (الأوروبي) للزراعة، أنه لا يمكنه أن يكون راضيا عن الوضع الحالي للمزارعين و اعترف أن الوضع لا يتطلب سوى رد من طرف كل دولة عضو، و أضاف بل ردا على مستوى الاتحاد الأوروبي”

المفوضية الأوروبية

كما قام بطلب لائحة إجراءات جديدة ومبتكرة ستقوم السلطة التنفيذية الأوروبية بتقييمها.
و إبان انعقاد الاجتماع الوزاري في بروكسل، قام جميع المزارعين الذين يدينون تراجع أسعار منتجاتهم، بالعديد من التحركات في غرب فرنسا وحتى وسطها.

المفوضية الأوروبية

كما عبر وزير الزراعة الفرنسي “ستيفان لوفول” عن ارتياحه لتصريحات المفوض الأوروبي. و ذكر أن “هوغان” “عرض خطورة الوضع”، مبينا أن المفوض الأوروبي سيقوم بزيارة لباريس في 25 فبراير وسيلتقي رئيس الوزراء الفرنسي “مانويل فالس”.
و أشار المفوض الأوروبي أنه ينتظر بكل صبر التوجه إلى باريس، غير أنه أجل أي قرار إلى الاجتماع المقبل لوزراء الزراعة في 14 مارس. و أضاف قائلا أن جل المزارعين الفرنسيين يواجهون صعوبات وتحديات كبرى وهو يعترف بذلك شخصيا، وقال أنه ربما هم في حاجة إلى بعض الوقت للتوصل إلى توافق واسع بين الوزراء الـ28.

المفوضية الأوروبية

و قد كانت باريس قد اقترحت في مواجهة تزايد تظاهرات المزارعين في فرنسا مذكرة تحتوي على أطروحات لدعم الأسواق المأزومة و المتدهورة، قدمتها إلى الدول الأعضاء الأخرى أثناء غذاء غير رسمي.
و قد تحدثت بولندا وكذا إسبانيا عن صعوبات وتحديات جدية لم تنخفض بعد تفعيل خطة الطوارئ الأوروبية التي تصل قيمتها 500 مليون يورو بشكل مبالغ وطنية مخصصة للمساعدات المباشرة.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
ارتفاع الفائض التجاري للاتحاد الأوروبي في 2015 وتراجع واردات الطاقة
جولدمان ساكس: ارتفاع أسعار الذهب لأعلى مستوياته خلال سنة غير مبرر
المفوضية الأوروبية تتوقع تسارع النمو الاقتصادي في منطقة اليورو

لا تعليقات