سعر النفط الخام فوق 33 دولارا للبرميل

0
11

ارتفع سعر النفط الخام من جديد اليوم بعد موجة الهبوط التي تعرض لها يوم أمس الثلاثاء و استمرت إلى صباح اليوم مع انطلاق اجتماع طهران النفطي الرباعي الذي يضم وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه و نظرائه الفنزويلي إيولوخيو ديل بينو و العراقي عادل عبد المهدي و القطري محمد بن صالح السادة لمناقشة مقترح بتجميد مستويات الإنتاج لدعم الأسعار الذي اتخذ في الدوحة أمس.
و كان وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة قد أعلن، يوم أمس، عن اتفاق رباعي بين قطر و السعودية و روسيا و فنزويلا يقضي بتثبيت إنتاجهم من النفط عند مستويات يناير الماضي، فيما أعربت الكويت عن التزامها في حال التزم الجميع.

سعر النفط الخام

و ارتفع سعر النفط الخام القياس العالمي مزيج برنت، تسليم 16 أبريل، إلى 33.45 دولارا للبرميل، بحلول الساعة 10:15 بتوقيت غرينيتش، صعودا من أسعار إغلاق الأمس البالغة 32.18 دولارا.
و تعاني أسواق النفط الخام من تخمة المعروض للعام الثالث على التوالي مقابل محدودية الطلب، بنحو مليون و نصف المليون برميل يوميا و ذلك لأسباب مرتبطة بتراجع الاقتصادات المتقدمة الناشئة سوية.
و قال مبعوث إيران لدى منظمة الدولة المصدرة للنفط (أوبك) مهدي أسالي أنه من غير المنطقي لإيران أن تنضم للدول التي جمدت إنتاجها من النفط الذي اتفقت عليه المجموعة يوم الثلاثاء، بقيادة روسيا و السعودية، بحسب وسائل إعلام إيرانية. و أضاف أسالي أنه من غير المنطقي مطالبة إيران بتجميد إنتاجها، لأن أثناء فرض العقوبات على إيران، زادت بعض الدول من إنتاجها بشكل تسبب في خفض أسعار النفط إذن كيف يتوقعون من إيران أن تتعاون الآن و تدفع الثمن؟.
و تنوي إيران زيادة إنتاجها من النفط الخام، و كذلك الصادرات لتصل إلى مليون برميل في اليوم خلال الشهور الستة المقبلة.
و يرى محللون أن تجميد الإنتاج عند المستويات القياسية التي جرى تسجيلها في يناير لن يساهم كثيرا في التخلص من تخمة المعروض، ذلك أن السوق بحاجة إلى خفض مستويات الإنتاج و ليس تجميدها.
من جانب آخر، حافظ الذهب على سعره فوق 1200 دولار أمريكي للأوقية رغم هبوطه من أعلى مستوى له في عام، البالغ 1238 دولارا في فبراير 2015.

سعر النفط الخام يرتفع رغم رفض إيران تجميد الإنتاج

و ارتفع الذهب بعد توقعات بإمكانية حفاظ مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) على معدلات الفائدة دون تغيير مع نهاية الربع الأول من العام الجاري، بسبب تراجع الاقتصادات المتقدمة و تباطؤ النمو الاقتصادي الأمريكي.
و بحلول الساعة 10:45 بتوقيت غرينيتش تراجع سعر أونصة الذهب إلى 1202.2 دولار أمريكي، هبوطا من سعر آخر إغلاق أمس الثلاثاء، البالغ 1208.2 دولار أمريكي.
و يعتبر الذهب ملاذا آمنا في حالة المخاطر الجيوسياسية و الاقتصادية، و يتجه إليه المتعاملون رغم عدم تحقيقه فوائد مالية على عكس الاستثمار بالدولار الأمريكي.
اقرأ المزيد:
اجتماع الدوحة يبدد مكاسب الخام
أسعار النفط تقفز من أدنى مستوى في 12 عاما
إيران ترفض تجميد إنتاجها للنفط
اتفاق رباعي على تجميد إنتاج النفط عند مستويات يناير

لا تعليقات