مصر و تونس تبحثان ترتيبات عقد لجنة المتابعة المشتركة

0
26

في إطار تعزيز العلاقات الثنائية و فتح قنوات جديدة للتعاون الاقتصادي بين مصر و تونس ، استقبلت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، مساء أمس الأربعاء، وزير التجارة التونسي، محسن حسن، بحضور السفير نجيب المنيفي، سفير تونس لدى القاهرة، و ذلك من أجل تطوير أواصر علاقات الشراكة و التنسيق بين البلدين بشكل يخدم المستوى المعيشي للشعبين الشقيقين.

و قد أثنى السفير المنيفي بالجهود التي تبذلها مصر بشكل عام، و بجهود وزارة التعاون الدولي بشكل خاص، من متابعة لأعمال الدورة الخامسة عشر، و التي عقدت في سبتمبر 2015 بتونس، حيث شهدت هذه الدورة توقيع 16 وثيقة تعاون بين البلدين في شتى المجالات، مثل مجال الثقافة، التعاون الصناعي، الإعلام، مجال حماية البيئة، البحث العلمي، إلى جانب مجال التربية و التعليم.
مصر و تونس

و هنئت وزيرة التعاون الدولي، وزير التجارة التونسي، و ذلك بمناسبة توليه حقيبة التجارة في التعديل الوزاري الأخير لحكومة السيد الحبيب الصيد رئيس الحكومة التونسية، و تمت مناقشة الترتيبات التي تخص عقد لجنة المتابعة المصرية التونسية المشتركة، و التي يرجع أن تعقد خلال الأيام المقبلة بالعاصمة التونسية، و سيشارك فيها عدد من الجهات المصرية المعنية بالتعاون بين البلدين.

و شددت الدكتورة الوزيرة، على الحرص بتعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين و بذل المزيد من الجهود بشكل يساهم في الارتقاء بمستوى المجالات المختلفة في كل من مصر و تونس، مشيرة إلى ضرورة تنسيق الرؤى المشتركة فيما يخص التعاون المشترك بين البلدين في القارة الأفريقية، خاصة في إطار المنظمات و التجمعات الاقتصادية الأفريقية، و أكدت على أن مصر تحرص دائما على بناء علاقات اقتصادية مع الجمهورية التونسية و باقي دول المغرب العربي.

مصر و تونس

و في ظل رغبة تونس للانضمام إلى تجمع الكوميسا، اتفقت وزيرة التعاون الدولي و وزير التجارة التونسي، على ضرورة تبادل الدعم و التعاون بين مصر و تونس في المؤسسات و الهيئات المالية الإقليمية و الدولية، و في هذا الإطار تطرقت الوزيرة إلى أهمية تيسير حركة التبادل التجاري بين البلدين، و إزالة كافة العوائق الجمركية و غير الجمركية التي تعيق حجم التجارة بين البلدين، معبرة عن رغبتها في تحقيق نمو جيد للاستثمارات البينية بين مصر و تونس ، خاصةً على صعيد التواجد التونسي بالسوق المصري في ظل الكم العائل من الفرص الاستثمارية المتاحة حاليا بمصر، و ذلك بعد الإعلان عن عدد من المشروعات القومية المهمة.
و أكد وزير التجارة التونسي على أهمية إدراج القطاع الخاص ضمن أجندة العلاقات المشتركة،  من خلال تفعيل دور الغرفة الاقتصادية في كل من البلدين ومجلس الأعمال المشترك، داعيا خلال نهاية اللقاء الوزيرة إلى زيارة تونس بالقريب العاجل، من أجل دعم العلاقات الثنائية بين البلدين، و الحرص على المزيد من الاستثمارات المشتركة.

للمزيد من المقالات اطلع على ما يلي:

الاقتصاد التونسي ينتظر الخطة التنموية لتنقده من الإفلاس

مصر تستعد لتعويم الجنيه الذي يغرق أمام الدولار

معدل التضخم في مصر يسجل ارتفاعل ب 7.73 في المائة

لا تعليقات