بوتفليقة: تراجع عائدات نفط البلاد إلى 70%

0
16

أكد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بأن العائدات النفطية لبلاده سجلت تراجعا بنسبة 70 في المائة و ذلك في أقل عامين، موضحا في نفس الوقت على أن الجزائر قادرة على معالجة هذا الوضع.

و بمناسبة تأسيس الإتحاد العام للعمال الجزائريين سنة 1956 و تأميم المحروقات عام 1971، استطاعت الجزائر خلال الظروف الحالية مواجهة انهيار سعر النفط، وفق ما كشف عنه الرئيس الجزائري في إطار الرسالة التي وجهها للإتحاد.

و صرح بوتفليقة بأنه لا ينوي التخلي عن التزام الصرامة المطلوبة و الضرورية في تسيير الموارد العمومية و ترشيد الخيارات المالية، مؤكدا على أنه ينوي مواجهة تداعيات انخفاض أسعار النفط بسياسة نمو اقتصادي عادلة و صارمة في نفس الوقت.

بوتفليقة

وتوفر عائدات المحروقات للجزائر التي يبلغ تعداد سكانها 40 مليون نسمة أكثر من 95 بالمئة من العائدات الخارجية وتسهم بنسبة 40 بالمئة في ميزانية الدولة،

و قد اعتمدت السلطات الجزائرية سياسة تقشف، نتيجة تراجع أسعار النفط الذي بدأ في منتصف عام 2014، حيث انعكس ذلك في رفع أسعار المحروقات والحد من الواردات والتخلي عن العديد من مشاريع البنى التحتية التي اعتبرت غير ذات أولوية.

و أفاد وزير الخارجية رمطان لعمامرة إثر محادثته مع نظيره العراقي إبراهيم الجعفري، بأن هناك التزامات و مصالح مشتركة بينهم و بين العراق، و هو الأمر الذي ينطبق على سوق النفط العالمية والتي تشهد اضطرابات في الوقت الحالي، مضيفا: “”نحن وأشقاؤنا في العراق لدينا إمكانية التحرك المشترك مع غيرنا من الأشقاء والأصدقاء” لمواجهة هذا الوضع المتسم بتراجع أسعار النفط”.

بوتفليقة

و تجدر الإشارة إلى أنه تم عقد مجلس وزاري مصغر من لدن الرئيس بوتفليقة، من أجل البحث في مجال الغاز، و هو القطاع الذي تتراجع فيه حصة الجزائر من السوق، حيث خلص هذا البحث بجعل تنمية الطاقات المتجددة “أولوية وطنية” في هذا البلد الذي تساوي مساحته أربع مرات مساحة فرنسا ويزداد فيه باستمرار الاستهلاك الأسري للطاقة ما يقلص من حجم الصادرات والعائدات من العملات الأجنبية.

وكان محافظ بنك الجزائر (البنك المركزي) محمد لكصاسي أشار في نهاية كانون الأول/ديسمبر 2015 إلى تدهور المالية العامة. وقال إن احتياطي الصرف تراجع ب 32 مليار دولار بين أيلول/سبتمبر 2014 وتموز/يوليو 2015.

للمزيد من المقالات اطلع على ما يلي:

الجزائر و كازاخستان تنشئان لجنة التعاون الثنائي

تنصيب خلية لمتابعة الصادرات خارج المحروقات بالجزائر

صفقة لطائرات ميغ الروسية و المستفيد المغرب أو الجزائر

لا تعليقات