مجموعة العشرين تتهيأ لاتخاذ لتدابير صارمة لإنقاذ الاقتصاد

0
11

ذكر مسؤول في الوفد الأوروبي المشارك في اجتماعات قمة مجموعة العشرين التي تعقد نهاية الأسبوع في شنغهاي، أنه من المزمع أن يصرح المسؤولون الماليون في بيان مشترك، استعدادهم لاتخاذ تدابير لازمة في حالة ما إذا تدهورت و ساءت الأوضاع الاقتصادية بشكل أكبر.

مجموعة العشرين

و يلتقي كل من وزارة المالية و محافظو البنوك المركزية لـ مجموعة للعشرين يومي الجمعة و السبت في شنغهاي، و ذلك تحت الرئاسة الصينية للمجموعة، من أجل مناقشة ضعف التوقعات الاقتصادية العالمية.
و ذكر المسؤول المشارك في عملية التحضير للاجتماع أنه من الممكن أن تتفق مجموعة العشرين على أن المخاطر مرتفعة بشكل كبير و أنهم على أتم الاستعداد للتحرك إذا اقتضى الأمر ذلك و ساء الموقف على نحو ملحوظ.

مجموعة العشرين

و أضاف المسؤول المشارك في العملية أنه سيكون هناك تركيز على التوقعات و السياسات الملائمة لها في ضوء الإقرار بأهمية تنسيق السياسات.
كما تابع المسؤول أن هناك اتفاقا عاما على أنه في حالة ما إذا ساء الموقف بكثير، فإنه سيتم عقد نقاش بخصوص ما يجب فعله بشكل جماعي أو بطريقة منظمة.
و حسب صندوق النقد الدولي في يناير فإنه قدر النمو العالمي بنحو 3.1 في المائة في سنة 2015، متراجعا 0.3 نقطة عن سنة 2014، و 0.2 نقطة عن توقعات الصندوق في يوليوز الماضي.

مجموعة العشرين

كما توقع الصندوق انتعاش النمو إلى 3.4 في المائة في 2016، ثم 3.6 في المائة في 2017، غير أن كلا الرقمين أقل بمقدار 0.2 نقطة عما كان متكهنا في شهر أكتوبر، مشيرا إلى التباطؤ و كذا إعادة التوازن في الاقتصاد الصيني ثم تراجع أسعار السلع الأولية والضغوط التي تتعرض لها بعض اقتصادات الأسواق الناشئة الضخمة.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يفقد الإسترليني قيمته
احتمال ظهور المزيد من خطط التحفيز إثر بيانات التضخم الأوروبية
إسرائيل تسعى لجذب مستثمرين جدد من خلال تمديد فترة رئيس الأوراق المالية
البنك الأمريكي ” جي بي مورغان ” يخصص 500 مليون دولار لتغطية خسائره

لا تعليقات