وزير المالية الفرنسي يصف الاقتصاد العالمي بالصعب و ليس بالأزمة

0
11

أفاد وزير المالية الفرنسي “ميشال سابان” يوم أمس الجمعة أن الاقتصاد العالمي يمر بصعوبات جد مهولة و حقيقية لكنه لا يمر بأزمة، و ذلك قبل بضع ساعات على قمة مجموعة العشرين في الصين.
و تحضر القمة التي شارك فيها وزراء مالية وممثلون عن المصارف المركزية للدول الأكثر ثراء في العالم في الوقت الذي يقاسي فيه الاقتصاد العالمي من انتعاش جد ضعيف في حين تعرف اقتصادات الدول الناشئة تباطؤا ملحوظا يضاف إليه تقلب و تذبذب الأسواق المالية.

الاقتصاد العالمي

و قد أدلى “سابان” أثناء توقفه في هونغ كونغ قبل أن يتوجه غلى شنغهاي أن قمة العشرين ستكون بمثابة قمة للاستمرارية.
و أضاف “سابان” أنه لا يجب إعداد سياسات جديدة لكون الاقتصاد العالمي لا يعاني من أزمة.
و أضاف أنه يجب تحديد الإجراءات اللازمة و التوازن السليم في جل اقتصاد أو بلد و ذلك من أجل مواجهة صعوبات و تحديات فعلية يمكن التغلب عليها و التي أشار إليها صندوق النقد الدولي.

الاقتصاد العالمي

و ذكر “سابان” أن صندوق النقد قد دعا إلى إجراءات لازمة و قوية من أجل تعزيز النمو كما و قد حذر من مخاطر متزايدة بحصول التدهور.
لقد قلصت منظمة التعاون و التنمية الاقتصادية الأسبوع المنصرم تكهناتها للنمو للمرة الثانية خلال ثلاثة أشهر معربة عن خيبة أملها لتباطؤ اقتصاد الدول الناشئة و إحراز انتعاش متواضع في الاقتصاديات المتقدمة.

الاقتصاد العالمي

كما و قد أبدى “سابان” قناعته بأن العالم له قدرات للرد و السيطرة على تقلبات الأسواق.
و أضاف أن هذه التقلبات أسبابها جد متنوعة من ضمنها تطور الاقتصادات الآسيوية خصوصا الصين و سياسات نقدية لا سيما الاحتياطي الفدرالي الأميركي و تراجع أسعار المواد الأولية.
و أكد “سابان” أنه لهذا السبب لا يمكن الحديث عن أزمة. فهناك صعوبات لابد من تحديدها و اتخاذ القرارات السليمة لمواجهة كل منها.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
احتمال ظهور المزيد من خطط التحفيز إثر بيانات التضخم الأوروبية
مجموعة العشرين تتهيأ لاتخاذ لتدابير صارمة لإنقاذ الاقتصاد
” غازبروم ” تقلص إمدادات الغاز إلى تركيا 10%

لا تعليقات