توقعات باستمرار نمو الديون الحكومية العالمية 2016

0
12

ذكرت ستاندرد اند بورز يوم أمس الإثنين أنه من المتوقع أن تواصل الولايات المتحدة والصين والبرازيل والهند دفع الديون الحكومية العالمية للارتفاع هذه السنة بالرغم من انخفاض قليل في فاتورة الاقتراض العالمي السنوي.
وقد أطلقت وكالة التصنيفات الائتمانية تقريرا سنويا يذكر أنه من المزمع زيادة الديون الحكومية العالمية 2% إلى 42.4 تريليون دولار وأن تصل القروض الجديدة 4.7 تريليون دولار لتبقى أعلى من الديون المسددة.

الديون الحكومية العالمية

ويرجع وراء هذا الاتجاه الصعودي العديد من الدول الرئيسية.
من المزمع أن ينمو الاقتراض الأمريكي 8% بما يعادل 163 مليار دولار على أساس سنوي في حين من المتوقع أن تنمو الصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم اقتراضها 18% إلى 51 مليار دولار.

الديون الحكومية العالمية

من المرتقب أن تؤدي الزيادة في الصين وفي دول مثل البرازيل والهند اقتراض الأسواق الناشئة للارتفاع 9.4% على أساس سنوي أو 587 مليار دولار وأن ترفع إجمالي ديون الأسواق الناشئة إلى 6.8 تريليون دولار عند نهاية السنة.
وأفادت ستاندرد اند بورز أنها تترقب كذلك أن تستولي البرازيل على أكبر زيادة مطلقة في الاقتراض السنوي إذ أنه من المزمع أن تقترض 14 مليار دولار أكثر في 2015 بزيادة 8%.
من الممكن أيضا زيادة قروض كل من بولندا والهند 12 مليار دولار بما يعادل 38% و 8% على التصنيف.

الديون الحكومية العالمية

ومن جهة أخرى من الممكن انخفاض قروض اليابان ومنطقة اليورو ودول مثل كندا وبريطانيا و أوكرانيا.
كما انه من المحتمل انخفاض قروض منطقة اليورو حوالي 6% غير أن إجمالي الديون سيتابع الارتفاع إلى أكثر من 7 تريليونات يورو مع ارتفاع قروض دول المنطقة عن الديون المسددة.
من المرتقب عالميا انخفاض اصدرات السندات إلى 6.745 تريليون دولار من 6.899 تريليون في 2015 لكن مع استحقاق 4.9 تريليون دولار وأن صافي الزيادة البالغ 1.7 تريليون دولار سيتابع دفع إجمالي الديون للارتفاع.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
الأسهم اليابانية تتراجع في ظل ارتفاع الين
البنك المركزي الأوروبي يتوعد بالتدخل لتحفيز الاقتصاد ودعم مستويات التضخم
توقعات أكبر لانخفاض نشاط القطاع الصناعي في الصين

لا تعليقات