بي إم دبليو تحتفل بميلادها لـ100 و توقعات جديدة لمستقبل جذري لعالم السيارات ذاتية القيادة

0
14

صرح رئيس قسم الأبحاث والتطوير لمصنع السيارات الألماني “كلاوس فروليش” في مقابلة خاصة له مع “روتيرز” أنه من جوهر التميز أن يكون لدى الشركة السيارة الأكثر ذكاء وموضحا أن المهمة المثلى تكمن في الاحتفاظ بنموذج الأعمال دون الخضوع للاعبين “المنافسين” عبر الإنترنت، وإلا سينتهي الحال بالشركة، كما “فوكسكون” بالنسبة لشركة مثل “أبل”، حيث يتم فقط بتوريد الجسم المعدني لهم.

السيارت

وقد أشار “فروليش” لخطط الإصلاح الشاملة وأنه يسعى لجعل قسم الأبحاث والتطوير نصفه من مبرمجي الكمبيوتر، للمنافسة مع الشركات الأخرى مثل “جوجل” في بناء العقول الإلكترونية للسيارات ذاتية القيادة، وسط فتح عالم التكنولوجيا العالية فرص عمل جديدة.
وتأتي تصريحات “فروليش” التي احتوت أهمية التحرك سريعاً في عقد الصفقات مع شبكة جديدة من الموردين، الكثير من خارج الصناعة التقليدية للسيارات، قبيل ساعات من احتفال “بي إم دبليو” بعيد ميلادها الـ100 يوم الإثنين المقبل والذي من المرتقب أن تحضره المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” في مقر الشركة بميونيخ.

السيارات

ومن جهة ذكرت جمعية مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا يوم الجمعة أن مبيعات السيارات الجديدة صعدت بنسبة 8.4% إلى 83 ألفا و395 سيارة الشهر الماضي مسجلة أفضل أداء لها في أشهر فبراير شباط منذ سنة 2004.
وارتفعت مبيعات سيارات الديزل والبنزين بنسبة 5.6% و10.7% على الترتيب بينما قفزت مبيعات السيارات العاملة بالوقود البديل نحو 20%.
وذكر “مايك هوز” الرئيس التنفيذي للجمعية عادة ما يكون فبراير واحدا من أهدأ شهور السنة قبل مارس الذي يتم فيه تغيير اللوحات المعدنية لكن هذا الأداء الإيجابي مشجع ويضع القطاع في حالة جيدة للأشهر الاثني عشر المقبلة.

السيارات

أما مبيعات “مرسيدس – بنز” فقد حققت أعلى مستوياتها على الإطلاق خلال شهر فبراير السابق، بدعم زيادة الطلب في أوروبا والصين.
وصرحت شركة “دايملر” الألمانية، اليوم الجمعة، أن مبيعاتها من سيارات “مرسيديس – بنز” قد صعدت بنسبة 11.2% إلى 133.7 ألف وحدة في فبراير الماضي مقارنة بنفس الفترة من سنة 2015.
وذكرت “دايملر” أن مبيعات “مرسيدس – بنز” قد قفزت بنسبة 29.3% في الصين خلال الشهر المنصرم، كما ارتفعت بمقدار 14.5% في أوروبا.
وانخفضت مبيعات “مرسيدس – بنز” في الولايات المتحدة بنسبة 2.9% خلال الشهر المنصرم على أساس سنوي.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
توجه الاقتصاد البرازيلي نحو أسوأ ركود منذ أكثر من 20 عام
ارتفاع الاسهم الصينية بنهاية جلسة اليوم الجمعة
أربعة أسباب لانخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية

لا تعليقات