مصانع الأقنعة الواقية في الصين تجني أرباحا طائلة من تلوث الهواء

0
19

تعد شاندونغ من إحدى أسوأ المقاطعات على صعيد تلوث الهواء في الصين، أي أكثر بلدان العالم تلوثا بسبب المصانع الكثيرة للفولاذ و الإسمنت غير أنها في المقابل تمثل نعمة لمصنعي الأقنعة الواقية التي تنتشر في المنطقة.
و قد قامت شركة “ايه اس ال” بإنتاج أكثر من مئة ألف قناع السنة المنصرمة و تعتزم خلال هذا العام مضاعفة الإنتاج.

الأقنعة الواقية

و في باقي أنحاء البلاد عاد العمال المهاجرون لقضاء عطلة رأس السنة القمرية مع عائلاتهم بداية الشهر الماضي. غير أن رئيس شركة “ايه اس ال” “شانغ وينشاو” البالغ 29 عاما بذل ما في وسعه للإبقاء عليهم.
و يشير أن الفترة الممتدة من شهر دجنبر إلى شهر أبريل تعد الفترة الأكثر نشاطا نظرا لكونها تعرف أعلى مستويات من التلوث.
و قد كانت سوق الأقنعة الواقية للتلوث في الصين تمثل سنة 2015 ما يقرب من أربعة مليارات يوان (614 مليون دولار).

الأقنعة الواقية

و في غالب الأحيان ما يتعدى تركز الجزئيات البالغ مستوى 2,5 للجسيمات العالقة في الهواء و الذي يتميز بخطر كبير لأنه يخرق الرئتين في العمق، بفارق كبير الحد الأقصى الموصى به من منظمة الصحة العالمية المحدد عند 25 ميكروغراما للمتر المكعب.
و في شينيانغ (شمال شرق)، تخطى هذا التركيز في شهر نونبر مستوى 1400 ميكروغراما للمتر المكعب. كما أن أي مدينة لم تحقق المعايير المطلوبة سنة 2015.

الأقنعة الواقية

يسبب هذا التلوث الذي يتفاقم و يتزايد يوم بعد يوم بفعل استخدام الفحم للتدفئة و إنتاج الكهرباء، إلى حصد مئات الآف الوفيات المبكرة كل سنة.
و قد قامرئيس الوزراء الصيني “لي كيكيانغ” يوم السبت أمام البرلمان بتجديد التزامه “الحرب على التلوث” من أجل التوصل إلى اقتصاد يراعي المجال البيئي.
و قد كان مستوى تركز الجزيئات في بكين يوم الجمعة تجاوز بقليل 300 ميكروغرام للمتر المكعب.

اقرأ المزيد من المقالات الإخبارية:
رئيس الغرفة التجارية البريطانية يستقيل من منصبه لدعمه خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
” توماس بيكمال ” يستقيل من منصب المدير المالي لمجموعة كهرباء فرنسا
“شيفرون” تبدأ تشغيل مشروع ” جورجون ” الضخم للغاز الطبيعي المسال في استراليا

لا تعليقات