الميزان التجاري البريطاني يوضح عجزا كبيرا و يثبت ضغوطا على الاقتصاد الملكي

0
7

توضح البيانات الاقتصادية الصادرة يوم أمس الجمعة من المملكة المتحدة أن العجز في الميزان التجاري البريطاني عاد ليصعد إلى مستوى -10.28 مليار جنيه إسترليني، وجاء هذا الارتفاع بحسب التوقعات، وقد صعد من السابق عند مستوى -9.9 مليار جنيه إسترليني. وقد تم تعديل التقديرات السابقة إلى -10.45 مليار جنيه إسترليني.
من الممكن أن تظهر البيانات أن قيمة العجز ليست كبيرة جداً، حيث أن العجز صعد بنحو 400 مليون جنيه إسترليني فقط، لكن في الحقيقة، تظهر بيانات يوم الجمعة بأن العجز ما يزال ضمن أعلى مستوياته على الإطلاق، فلم نشهد عجزاً يفوق الـ -8 مليار جنيه إسترليني قبل سنة 2008، ولم نشهد عجزاً أكبر من 10 مليار قبل عام 2012، بل و نرى بأن عام 2015 و بداية عام 2016 شهدا عجزاً كبيراً في أغلب الأحيان، مما يشير إلى ضعف كبير في الطلب على السلع البريطانية.

M5znUpload

من جهة أخرى، أظهرت بيانات مخرجات البناء قيمة أفضل من المتوقع، لكنها ما تزال تشير إلى انكماش في مخرجات البناء مقداره -0.2%، كما أن بيانات توقعات تضخم المستهلكين أظهرت انخفاضاً إلى 1.8%.
البيانات الاقتصادية البريطاني اليوم تظهر تأثّراً عميقاً للاقتصاد البريطاني من التباطؤ الاقتصادي الدولي، حيث أن هذا التباطؤ ظهر على شكل ارتفاع كبير في العجز، سوف يضغط على الناتج المحلي الإجمالي البريطاني للربع الأول من هذه السنة.

اقرأ المزيد من المقالات:
تدني طلبات إعانات البطالة الأمريكية خلال الأسبوع الماضي
جاويد : بريطانيا تسعى إلى تقليص الحواجز المصرفية مع إيران و اتفاق لتمويل الصادرات
المصدر: ICN.com

لا تعليقات