مصر تسعى لتفادي خسائر تعويم الجنيه من خلال السياحة

0
16

في منشور لها صرحت صحيفة «فوربس» الأمريكية، إن بعض التدخلات الحكومية في الأسواق تعد مفيدة، و تضمن استمرار عملها، و عدم فشلها، و أبرزها تحديد الأسعار.

تعويم الجنيه المصري

و أضافت أنه من أبرز التدخلات الحكومية الموجودة في العالم هي تحديد سعر صرف العملات المحلية في مقابل الأجنبية، مثل ما كان يحدث في مصر، ولكن الآن انتقلت الحكومة لتخفيض قيمة عملتها المحلية، ومنحها المزيد من المرونة ليتم تحديدها وفق العرض والطلب بالسوق.
وأشارت إلى أن البنك المركزي المصري اتخذ قرارا بتخفيض قيمة العملة المحلية لما يقرب من 13%، مع التعهد بتبني سياسات أكثر مرونة مع سعر الصرف، في ظل خطوات كان يتم اتخاذها للتخفيف من حدة ارتفاع أسعار صرف العملات الأجنبية والتي كانت تعرقل نمو أكبر بلد عربي من حيث التعداد السكاني.
وأكدت أن مصر تكافح مع النقص الكبير في المعروض من الدولار الأمريكي، وبالتالي تقييد قدرة البلاد على استيراد السلع الأساسية.
وأوضحت أن انخفاض قيمة الجنيه المصري من شأنه أن يولد مشاكل على المدى القصير، وأبرزها زيادة معدلات التضخم، ولكن مع الوقت يتعين على الحكومة المصرية وضع أسس قوية للنمو الاقتصادي.
وتابعت أنه يجب على الحكومة الحفاظ على السلع الأساسية وأبرزها الأدوية التي تحافظ على صحة السكان، والتي من الممكن أن ترتفع أسعارها قليلا بعد خفض قيمة العملة المحلية.
وأكدت أن الحل الأفضل لمصر هو الكف عن محاولة إصلاح أو ربط العملة، والسماح بتعويمها، حتى يتحقق التوازن في السوق بين العرض والطلب، لافتة إلى أن خفض قيمة العملة سيعمل على تخفيض تكلفة السياحة لمصر بنسبة 13%.
وتابعت أي أن الخسارة التي قد تلحق بمصر من خفض العملة المحلية سيتم تعويضها من وسائل أخرى، ولكن تعويم سعر صرف العملة المحلية هو الحل الأمثل للقضاء على مشاكل الصرف الأجنبي.

المزيد من الروابط:
تعويم سعر صرف العملة المحلية جنوب السودان
مصر تستعد لتعويم الجنيه الذي يغرق أمام الدولار

المصدر: الوفد

لا تعليقات