محافظ البنك المركزي الأوروبي و الرئيس الفرنسي يؤكدان عدم كفاية السياسات النقدية

0
4

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي “فرانسوا هولاند” يوم أمس مؤكدا أن السياسات النقدية وحدها ( أسعار الفائدة ) غير كافية لتدعم النمو الاقتصادي، مؤكدا بأنه يرى ارتفاع المخاطر الانكماشية على الاقتصاد في منطقة اليورو خلال الفترة الأخيرة، وذلك في ظل إشارات الضعف التي بدأت تبدو بشكل كلي على الاقتصاد.
جاءت هذه التصريحات بعد تصريحات “ماريو دراجي” التي أدلى بها يوم الخميس في وقت متأخر، حيث أشار إلى أن السياسات النقدية غير كفية وحدها على حل مشكلة الضعف الهيكلي في منطقة اليورو، مشيرا إلى أن المخاطر ما تزال في الاتجاه الهابط على النمو والتضخم، مؤكداً بأن منطقة اليورو بحاجة إلى إجراءات إصلاحية في الاقتصاد إلى جانب خفض في الضرائب.
أكد “ماريو” دراجي بأن هنالك علامات تدل على تحسّن الوضع الاقتصادي، لكنه قلق من المستقبل تجاه الاقتصاد، مما دعاه لتأكيد بأن البنك المركزي الأوروبي على أتم الاستعداد لاستخدام كافة الأدوات المتاحة لديه لدعم الاقتصاد رغم أن السياسات المالية الأخيرة والتسهيلات كانت “قوية” على حد قوله.

اقرأ المزيد من المقالات:
تراجع أسعار المنتجين في ألمانيا مؤشر مبكر للتضخم
هبوط في مستويات الثقة الأمريكية خلال شهر مارس
المصدر: ICN.com

لا تعليقات