استقرار النفط فوق 40 دولارا للبرميل وسط مخاوف بشأن المخزونات

0
13

استقرت أسعار النفط مع تراجعها في أواخر تعاملات الأسبوع عن معظم خسائرها الأولية بعد بيانات أظهرت هبوطا جديدا في عدد الحفارات النفطية في الولايات المتحدة، لكن محللين ومتعاملين قالوا إن السوق قد تشهد موجة مبيعات أخرى الأسبوع القادم إذا سجلت مخزونات الخام الأمريكية مستوى قياسيا مرتفعا جديدا.

وبحسب “رويترز”، فقد هبطت في وقت سابق من يوم أمس عقود الخام الأمريكي 4 في المائة، وتراجع خام برنت عن مستوى 40 دولارا للبرميل مع استمرار التأثير السلبي لتقرير حكومي أظهر أن مخزونات النفط الأمريكية سجلت الأسبوع الماضي قفزة بلغت ثلاثة أضعاف توقعات السوق.

لكن بيانات صدرت في وقت لاحق من شركة “بيكر هيوز” للخدمات النفطية تظهر أن شركات الطاقة الأمريكية أوقفت تشغيل 15 حفارا نفطيا هذا الأسبوع، عزز الأجواء في سوق النفط. ويبلغ إجمالي عدد الحفارات النفطية الأمريكية قيد التشغيل الآن 372، وهو الأدنى منذ تشرين الثاني /نوفمبر 2009.

وأنهت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط لأقرب استحقاق جلسة التداول في بورصة نايمكس منخفضة 33 سنتا أو ما يعادل 0.65 في المائة لتسجل عند التسوية 39.46 دولار للبرميل بعد أن تعافت من أدنى مستوى لها في الجلسة البالغ 38.33 دولار، وينهي الخام الأمريكي الأسبوع مرتفعا سنتين في سادس زيادة أسبوعية على التوالي.

وأغلقت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت منخفضة ثلاثة سنتات أو 0.07 في المائة إلى 40.44 دولار للبرميل بعد هبوطها في وقت سابق من الجلسة إلى 39.22 دولار، وعلى مدى الأسبوع تراجعت عقود برنت 76 سنتا أو نحو 2 في المائة في أول انخفاض في ستة أسابيع.

ورغم هذا التعثر فإن أسعار النفط ما زالت مرتفعة نحو 50 في المائة عن أدنى مستوياتها في عدة سنوات، التي هوت إليها في كانون الثاني/يناير بسبب المخاوف بشأن تخمة الإمدادات، وفي حين أن تراجع إنتاج النفط الأمريكي مع طلب قوي على البنزين مسؤولان عن بعض ذلك التعافي، إلا أن الجانب الأكبر يرجع إلى خطط لكبار منتجي النفط لتجميد الإنتاج عند مستويات كانون الثاني (يناير) الماضي.

وساد الأسواق النفطية نوع من التفاؤل في آخر أيام الأسبوع الماضي عقب توقعات صدرت عن وكالة الطاقة الدولية تؤكد تعافي الأسعار في بداية عام 2017، مع تقلص الفجوة بين العرض والطلب على الخام.

وأشار نيل أتكنسون مدير قسم صناعة وأسواق النفط في وكالة الطاقة الدولية خلال إحدى فعاليات القطاع، إلى أن الأسوأ فيما يخص الأسعار قد انتهى، وأن أسعار اليوم قد لا تكون مستدامة عند 40 دولارا للبرميل بالضبط، لكننا نعتقد أنه في نطاق 35 دولارا للبرميل سيكون هناك بعض الدعم ما لم يحدث تغير كبير في الأساسيات.

للمزيد اقرأ مايلي:

ارتفاع أسعار النفط اليوم الخميس 17 مارس
أسعار النفط خلال تداولات الأسبوع
أسعار النفط لهذا اليوم 9 مارس

المصدر: الإقتصادية

لا تعليقات