عائدات القطاع السياحي تزداد إلى 80 مليار درهم بنهاية 2020

0
17

توقع مجلس السفر والسياحة العالمي أن تصل عائدات القطاع السياحي في الإمارات مع نهاية العام الجاري نحو 67.6 مليار درهم مقارنة بـ64.9 مليارا العام الماضي أي بنسبة نمو قدره 4.2 %، وأن ترتفع في العام المقبل إلى 71.5 مليارا وفي 2018 إلى 75.5 مليارا ونحو 80 مليارا في 2019 لتصل إلى نحو 85 مليار درهم في 2020.

وقدر المجلس معدل النمو السنوي لعوائد القطاع السياحي بالدولة بـ 5.7 % في نفس الفترة.
وعلى صعيد عدد السياح المتوقع زيارتهم الإمارات العام الجاري، قدر المجلس عددهم بنحو 15.8 مليون سائح مقارنة بـ14.9 مليون سائح العام الماضي أي بنمو 5.8 %. وتوقع أن يواصل القطاع النمو سنويا بمعدل يقارب 7% حتى نهاية 2020، حيث يرجح أن ترتفع أعداد السياح إلى 16.9 مليون في عام 2017، وإلى 18 مليونا في 2018، وصولا إلى 19.4 مليونا في 2019 ونحو 20.6 مليون سائح بحلول عام2020.

M5znUpload

الاستثمارات

وأشار المجلس في أحدث تقاريره إلى أن إجمالي الاستثمارات المتوقعة للدولة في القطاع السياحي خلال الفترة الممتدة حتى نهاية عام 2010 سيصل إلى نحو 161.3 مليار درهم، بمعدل نمو سنوي 6.8 %. وقال إن الاستثمارات المتوقعة للعام الجاري تقدر بنحو 28.2 مليار درهم، من المتوقع أن ترتفع إلى 30.1 مليارا في 2017 وإلى 32.1 في العام 2018 ونحو 34.3 مليار درهم في 2019 على أن تصل إلى 36.6 مليار درهم في 2020، والذي تحتضن الدولة خلاله فعاليات معرض إكسبو العالمي.

ومن المتوقع أن تصل الاستثمارات في قطاع السياحة في دبي وأبوظبي 21.2 مليار درهم خلال العام الجاري بنسبة نمو 3 % مقارنة مع استثمارات الإمارتين العام الماضي والتي بلغت خلاله 20.6 مليار درهم. كما ستبلغ حصة الإمارتين من إجمالي استثمارات الدولة في القطاع خلال الفترة الممتدة حتى نهاية عام 2020 نحو 75 % أو ما يعادل 121 مليار درهم بينما ستتوزع النسبة المتبقية على إمارات الدولة وخصوصا الشارقة ورأس الخيمة.

وتقود دبي وأبوظبي الاستثمارات السياحية ليس فقط على صعيد الإمارات بل على مستوى بلدان التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط بشكل عام، خصوصا في ظل الاستراتيجيات السياحية التي وضعتها الإمارتان لتطوير القطاع، وعلى رأسها «رؤية 2020»، التي تسعى من خلالها إمارة دبي إلى استقطاب 20 مليون سائح ومضاعفة عدد الغرف الفندقية لتصل إلى 160 ألف غرفة بحلول 2020.

M5znUpload

وأضاف مجلس السفر والسياحة العالمي إن قطاعي السفر والسياحة سيساهم في سوق التوظيف المحلي من خلال 342 ألف وظيفة مباشرة بنهاية العام الجاري أي بحصة تقارب 6 % من إجمالي سوق التوظيف مقارنة بـ330 ألف وظيفة بنهاية العام الماضي، أي أن القطاع سيضيف 12 ألف وظيفة خلال العام الجاري، في حين سيضيف 15 ألف وظيفة في 2017 ومثلها في 2018 و16 ألفا في 2019 ثم 17 ألف وظيفة مباشرة خلال 2020، وهو ما يعني أن عدد الوظائف المباشرة التي سيضيفها القطاع بنهاية 2020 يصل إلى 75 ألف وظيفة. والوظائف المباشرة في القطاع تضم الوظائف في الفنادق ووكالات السفر والسياحة وخدمات النقل السياحي.

وفيما يخص الوظائف المباشرة وغير المباشرة التي سيوفرها القطاع فتصل بنهاية العام الجاري إلى ما إجماليه 578 ألف وظيفة بإضافة نحو 21 ألف وظيفة مقارنة مع نهاية العام الماضي، على أن يضيف 23 ألف وظيفة في 2017 ومثلها في 2018 لتصل إلى 24 ألف وظيفة جديدة في 2019 ثم 25 ألف في 2020. ليصل عدد الوظائف غير المباشرة التي سيضيفها القطاع بنهاية 2020 إلى 117 ألف وظيفة.

إنفاق

يتوقع أن ينفق السياح الدوليون 99 مليار درهم في الإمارات خلال العام الجاري مقارنة مع 96 مليارا في 2015 بنمو 3.3 %، على أن يصل إنفاقهم العام المقبل 2017 إلى 104 مليارات، ثم 110 مليارات في 2018 فحوالي 116 مليارا في 2019 على أن يصل الإنفاق في 2020 إلى 122 مليار درهم. وهو ما يعني تحقيق معدل نمو سنوي بحدود 5.4 %. وسيصل إجمالي إنفاق سياح الإمارات في الفترة ما بين 2016 وحتى نهاية 2020 إلى ما يقارب 550 مليار درهم.

للمزيد اقرأ مايلي:

أسواق الأسهم المحلية تحقق 880 مليون درهم
الإمارات سوق عالمي للنقل الجوي
الإمارات وقطر تتصدران دول الخليج في قطاع المباني الذكية

المصدر: البيان الإقتصادي

لا تعليقات