تسويق المنتجات عبر الإنترنت

0
9

تسويق المنتجات عبر الإنترنت هي عملية تسويق السلعة أو الخدمة أو العلامة التجارية للمنشأة أو الشركة عبر الإنترنت، و يتضمن كافة الأنشطة و الأعمال التي تتم عبر شبكة الإنترنت في جميع أنحاء العالم و ذلك بهدف جذب عملاء جدد من كل أنحاء العالم و الاحتفاظ في نفس الوقت بالعملاء الحاليين.

و التسويق الإلكتروني هو عملية ترويج لموقع إلكتروني أو لفكرة موقع إلكتروني عبر الإنترنت بهدف جذب زائرين جدد للموقع من كافة أنحاء العالم، ما يؤدي إلى ارتفاع الدخل من الإعلانات، كإعلانات للمواقع الأخرى و إعلانات من جوجل ادسينس.

قبل الدخول في تفاصيل المقال الذي خصصه موقع المسوق العربي عن موضوع تسويق المنتجات عبر الإنترنت، لقد قمنا سابقا بطرح مقال شامل عن التسويق عبر الإنترنت.

يعد التسويق الإلكتروني الجمع بين الإعلان و بيع المنتجات و الخدمات و المعلومات من خلال الإنترنت و جذب الزوار الذين من اللازم أن يكونوا عملاء مستقبليين للشركة أو الخدمة التي تغطي احتياجاتهم و ذلك من خلال أساليب التسويق الإلكتروني المختلفة.

تسويق المنتجات عبر الإنترنت

تعتبر شبكة الإنترنت مصدر هام للمعلومات و يمكن أن تكون مصدرا للربح بالنسبة للكثيرين و ظهر ذلك من خلال ما يطلق عليه التجارة الإلكترونية و هذا المصطلح يطلق على عمليات تنفيذ و إدارة الأنشطة التجارية المتعلقة بالخدمات و السلع عن طريق تحويل المعلومات عبر شبكة الإنترنت، من خلال إنشاء موقع إلكتروني لعرض السلع المرغوب بتسويقها.

لا يمكن عرض السلع بشكل عشوائي عبر الإنترنت لأنه يجب أن تكون لديك خطة محكمة و هذه الخطة تتكون من ثلاثة أضلاع تمثل مثلث النجاح، و فشل أي نقطة من هذه النقاط يؤدي إلى ضعف فرص نجاح مشروع التسويق الإلكتروني :

  • تكوين منتج جيد قبل تسويقه
  • إنشاء موقع إلكتروني مخصص للتسويق
  • خطة تسويقية جيدة

يوفر تسويق المنتجات عبر الإنترنت الكثير من المميزات لكونه يصل غلى مختلف الشبكات و المواقع الاجتماعية و البريد الإلكتروني، كما أنه يوفر الراحة للمشتري إذ يمكنه التسوق من أي بقعة و كذا البحث في خيارات أوسع، لهذا أصبح التسويق الإلكتروني في الوقت الراهن الأساس الذي يتم من خلاله التسويق للمنتجات التي تساهم في إشباع حاجات المستهلك.

مناهج تسويق المنتجات عبر الإنترنت :

مناهج تسويق المنتجات عبر الإنترنت

  • عمل بعض البحوث قبل الشروع بتسويق المنتجات عبر الإنترنت : بحيث يقوم الشخص بجمع المعلومات قبل البدء بمشروعه و يفضل أن تحتوي هذه المعلومات أخبار المنافسين و أصناف الناس و أخبار مجال العمل، و لتحقيق ذلك يستطيع دراسة الناس من خلال دراسة مداخلاتهم على الموا قع الإلكترونية عن طريق معرفة احتياجاتهم، و التغييرات التي يرغبون بها في المنتج، و المهم أن يتعرف على المواقع التي يقبل عليها الناس، أما بالنسبة للأبحاث المتعلقة بالمنافسين يمكن جمع معلومات من خلال الاطلاع المستمر على أخبارهم ما سيضمن للمسوق معرفة الخطط و الإستراتيجيات التي سينهجها منافسوه و سيجعله قادرا على اتباع أسلوب مثالي لمواجهة هذه الإستراتيجيات.
  • تدوين الأهداف المحددة : بحيث يشترط أن تكون الأهداف التي يتم تحديدها عن المنتجات التي سيتم تسويقها عبر الإنترنت ذكية واضحة و قابلة للتنفيذ، و المهم أن تكون الأهداف مقسمة إلى جزأين :

الجزء الأول : يتعلق بالتسويق الذي يتضمن بعض المقاييس المتعلقة بعدد زوار الموقع في الشهر
الجزء الثاني : يتعلق بالعمل الذي يحتوي بنود الأرباح و المبيعات.

هذه الخطوات ستمكن الشخص من تقييم مدى نجاحه أو فشله في التسويق.

  • على التاجر أن يقوم بنشر نقاط بيعه على صفحات موقعه، ثم بعدها يعمل على ترويجها لكون هذه النقاط هي الأداة التي سيتمكن من خلالها المسوق من نشر العلامة التجارية الخاصة بمنتجه و هي التي ستفصل بينه و بين المنافسين.
  • اختيار الموقع الإلكتروني للتسويق : بعد الانتهاء من الخطوات السابقة سيكون المنتج جاهزا للتسويق لذا يجب اختيار المواقع المناسبة لتسويقه و التي ستمكنك من تحقيق الأهداف المرجوة.
  • كتابة الخطة التسويقية : يمكن للشخص أن يختار الاستراتيجية التي تناسبه و تمكنه من تسويق منتجاته بشكل صحيح، مع الحرص أثناء اختيارها أن تتضمن تحقيق أهدافه، و كذا أن تكون على حسب ميزانيته، و يمكن للمسوق أن يتبع التسويق الشبكي و يعني هذا أن تقوم الشركة بمنح المسوقين الإلكترونيين عمولة حسب ما يبيعونه من منتجات.

وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي خصصناه لموضوع تسويق المنتجات عبر الإنترنت نتمنى أن ينال إعجابك، يمكن الدخول إلى هذا المقال التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت للاستفادة أكثر في مجال التسويق الإلكتروني.

لا تعليقات